نقيب المأذونين في مصر يعلّق على عقد امرأة قرانها بنفسها



تلفزيون الفجر | علَّق الشيخ إسلام عامر، نقيب المأذونين في مصر، على حفل عقد القران الذي أثار الجدل مساء أمس، على مواقع التواصل الاجتماعي، للبلوغر زينة التي عقدت قرانها بدلاً من المأذون.

وأوضح عامر، خلال مداخلة هاتفية في برنامج «الستات مايعرفوش يكدبوا» المذاع على قناة «سي بي سي»، اليوم، أن عقد القران الذي تم صحيح شرعاً وقانوناً، ولكنه أخذ شكلاً غير معروف أو متآلف.

وقال إنه يجب عدم الاستخفاف بأغلظ العقود عند الله عز وجل، إذ إن عقد القران له مكانة خاصة، ويجب احترام هذا العقد، لافتاً إلى أن المتعارف عليه وجود مأذون يقوم بعقد القران أو أحد العلماء وليس العروس من تقوم بهذا.

وأضاف: «يجب علينا احترام هذا العقد، ولا يكون بهذا الشكل، تعودنا أن الزوج موجود، والزوجة توكل ولي أمرها، ومن هو قائم على الإشهار أمام الناس، وإلقاء صيغة العقد بين الزوجين».

ولفت إلى أن هناك قراراً من وزارة العدل بأنه إذا كان أحد الطرفين مأذوناً لا يجوز له أن يزوِّج نفسه ولا أبناءه، لأن الأمر يكون محاطاً بعديد من الشكوك.

مقالات ذات صلة