في حادثة مروعة.. مقتل طفلين وإصابة أمهما جراء هجوم كلبين عليهم



تلفزيون الفجر | في حادثة مروعة هزت الرأي العام الأميركي، قتل طفلان وأصيبت أمهما بجروح خطيرة جراء هجوم كلبين من فصيلة البيتبول كانت تربيهما في منزلهم في ولاية تينسي الأميركية.

وترقد الأم في المستشفى وحالتها مستقرة مع “غرز وعلامات عض على جسدها بالكامل” جراء محاولتها التدخل لإنقاذ طفليها عندما قام كلباها بالهجوم عليهما، يوم الأربعاء.

وبحسب القصة التي نشرتها صحيفة “نيويورك بوست” الأميركية، فقد أصيبت كيرستي جين بينارد (30 عامًا)، بجروح بالغة جراء محاولة إنقاذ طفليها: هولاس دين البالغ من العمر 5 أشهر، وأخته ليلي جين البالغة من العمر عامين، من فمي الكلبين خارج منزلهم في تينسي.

وتم إعلان وفاة كلا الطفلين في مكان الحادث، وفقًا لتغريدة على تويتر نشرتها سلطة مقاطعة شيلبي في تينسي.

وبالرغم من استقرار حالة بينارد الأم فإن لديها “كمية لا حصر لها من الغرز وعلامات العض على جسدها بالكامل بما في ذلك وجهها”، وفقا لعمها جيف جيبسون.

في حين أن تفاصيل كيفية وقوع الهجوم ولماذا أصبحت الحيوانات الأليفة عدوانية لا تزال غير واضحة، كما ورد أن الحادث المأساوي استمر حوالي 10 دقائق، وفقًا لما ذكره جيبسون.

وقال جيبسون أيضًا إن “ذراعي وأرجل بينارد تعرضت لإصابات بليغة تمامًا”.

وكتب أحد أفراد الأسرة أيضًا “حتى الآن يبدو أنه لا يوجد أي ضرر دائم بخلاف القلب الذي لن يشفى أبدًا جراء مقتل الطفلين”. وتابع “لقد استمر هذا الهجوم لفترة أطول مما يمكن أن يتخيله أي منا”.

وبحسب تفاصيل القصة، فقد تم قتل الكلبين عن طريق الحقن القاتلة أو ما يسمى الموت الرحيم، ويجري حاليا تشريح جثتي الطفلين.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة