قتل وأحرق طليقته بطريقة مروعة وماكرة.. وكشفه خطأ بسيط



تلفزيون الفجر | قام رجل بقتل زوجته السابقة بعد حضورها إلى المنزل لأخذ مقتنياتها، وأحرق جثتها في جريمة مروعة شهدتها ولاية فلوريدا الأميركية.

وقالت الشرطة إن لاعب كمال أجسام وجنديا سابقا في مشاة البحرية التحق بجامعة “جيري فالويل ليبرتي غاضب أحرق زوجته السابقة في فناء منزله الخلفي عندما جاءت إلى منزله لأخذ بعض متعلقاتها، ثم أحرق جسدها، وفقا لما ذكره موقع “إن بي سي2”.

وعثر المحققون على عظم فك بشري مع وجود أحد الأسنان داخله في “كومة محروقة” داخل الفناء.

ويعود تاريخ القضية المرفوعة ضد باوناتش إلى صباح يوم 30 سبتمبر الماضي، عندما أبلغت صديقة لكاتي عن فقدها.

وفي وقت سابق من سبتمبر، تقدمت كاتي بطلب للحصول على أمر تقييدي وحصلت عليه ضد بوناتش بزعم إساءة معاملة أحد طفليها، وفقا لشكوى فيدرالية.

وفي نوفمبر الماضي، ألقي القبض على بوناتش بتهمة الضرب المنزلي والخنق، وأُطلق سراحه بكفالة بقيمة 25 ألف دولار، حسب ما تظهر سجلات السجن، ولم يتابع المدعون القضية، وأسقطت التهم عنه في يناير 2022.

وخلال عملية بحث أوسع للممتلكات، “اكتشف رجال الشرطة قطعة من الفك السفلي بأسنان سليمة في كومة حرق، واكتشفوا برميلا أزرق سعة 50 غالونا بالقرب من كومة الحرق التي تفوح منها رائحة لحم متحلل، وداخل البرميل اكتشفوا قطعة إضافية من عظام بشرية. وتم اكتشاف قطع عظام بشرية أخرى في المنطقة المحيطة بأكوام الحرق”.

وتم الحصول على أمر تفتيش لمنزل إيان لأنه لم يتم العثور على كاتي في أي مكان. وتم القبض عليه ووجهت إليه 12 تهمة ونقل إلى سجن مقاطعة هندري، وفقا لموقع “وينك نيوز”.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة