لن تصدقوا.. ضبط 10 مضيفات بالفلبين حاولن تهريب هذه السلعة



بعدما ارتفعت أسعار البصل في الفلبين لتتجاوز أسعار الدجاج ولحم البقر، لجأ أفراد طاقم الخطوط الجوية الفلبينية بتهريب البصل. إلا أن أمرهم انكشف وأحيل 10 منهم للتحقيق.

تقارير إعلامية في الفلبين أشارت إلى أن طاقميْ رحلتي الرياض – مانيلا، ودبي – مانيلا يواجهون التحقيق بتهمة تهريب منتجات زراعية، بعد أن حاولوا إدخال ما يقارب 27 كليوغراما من البصل، و10 كيلو غرامات من الليمون.

وذكرت المعلومات أنه تم إيقاف الطاقم يوم الجمعة الماضي في مطار نينوي إكينو الدولي بالفلبين، وتمت مصادرة المنتجات من قبل موظفي الجمارك، ويتوقع أن يتم إعلان العقوبات المفروضة عليهم نهاية الأسبوع الجاري.

هذا، وأعلنت الجمارك الفلبينية في مطار نينوي أكينو الدولي، عن ضبط منتجات زراعية في 10 يناير 2023، لدى 10 مضيفات طيران مستوردة بشكل غير قانوني من دبي والرياض.

وقامت الجمارك بإجراء فحوصات يدوية لأمتعتهن بعد فحص الأشعة السينية، الذي كشف عن منتجات زراعية مختلفة، مثل البصل والفواكه، دون الحصول على تصاريح الاستيراد الصحية والصحة النباتية اللازمة.

وبموجب قانون التحديث الجمركي والتعريفات، يتطلب استيراد المنتجات النباتية التي تعتبر “استيرادا منظما”، تصريحا مسبقا أو تصريحا من الوكالة الحكومية التنظيمية المعنية.

وقال البيان إن المضيفات يخضعن لمزيد من التحقيقات بتهمة الاستيراد غير المشروع المزعوم، المخالف لقانون التحديث الجمركي والتعريفات الجمركية، والمرسوم الرئاسي 1433، وقانون الحجر الصحي للمزروعات.

وارتفعت أسعار البصل خلال الشهر الجاري بشكل صاروخي من دولارين ونصف إلى 11 دولارا للكيلو غرام الواحد، وهو أعلى تكلفة من سعر الدجاج بنسبة 25% و50% من سعر اللحم البقري.

وتجاوزت تكلفة كيلوغرام البصل الحد الأدنى للأجر اليومي للعمل في الفلبين.

وأشارت تقارير إلى أن أسباب ارتفاع أسعار البصل بشكل صاروخي خلال الشهر الجاري، يأتي بسبب التضخم العالمي وتعرّض الفلبين لإعصار شديد في أغسطس وسبتمبر 2022 مما أدى إلى تدمير المحاصيل إضافة لإنتاج المزارع كميات قليلة من البصل.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة