قتل والدته و3 أشقاء.. مواطن يرتكب مجزرة متأثرا بـ”رواية لنجيب محفوظ”!



قتل عراقي، والدته وثلاثة من أشقائه بالرصاص، فجر الثلاثاء، في جنوب البلاد، وفق ما ذكرت الشرطة العراقية. وادعى الجاني أنه أقدم على الجريمة بعد قراءته رواية للكاتب المصري الراحل نجيب محفوظ.

ونقلت وسائل إعلام عراقية عن رياض العكيلي، مدير المكتب الإعلامي لمحافظ واسط قوله إن الشاب البالغ من العمر 18 عاما، قام بقتل أفراد عائلته في منزلهم في منطقة حي النفط مركز مدينة الكوت بالمحافظة. وأضاف العكيلي أن القتلى هم والدة الشاب وأخ وأختان.

وأشار إلى أن القاتل، وهو يتيم الأب، ادعى خلال التحقيق معه من قبل الأجهزة الأمنية التي ألقت القبض عليه، أنه أقدم على تلك الفعلة متأثرا برواية لنجيب محفوظ، بحسب ما نقلت عنه وسائل الإعلام العراقية. ولم يوضح المسؤول العراقي اسم الرواية التي كان يشير إليها الشاب.

وفي وقت سابق، قال مسؤول أمني، مفضلا عدم كشف هويته، إن “الشاب يدعى علي حبيب من مواليد 1999، وقد قام تحت تأثير المخدرات بقتل أربعة من أفراد أسرته هم: والدته وشقيقه وشقيقتاه”. وأوضح أن الجريمة وقعت بعد “منتصف ليل الاثنين بواسطة مسدس، في جنوب مدينة الكوت، عاصمة محافظة واسط المحاذية لإيران”.

الضحية شقيق القاتل

الضحية شقيق القاتل

وألقت الشرطة القبض على الجاني الذي كان اعتقل وأطلق سراحه في الماضي بتهمة تعاطي المخدرات، وفقا للمصدر. ولم يكشف عن أسباب الجريمة، سوى وقوع الجاني تحت تأثير مخدرات.

وكثفت القوات الأمنية عملياتها وباتت تعلن عن ضبط مواد مخدرة أو اعتقال متاجرين بها، بشكل شبه يومي.

ووفقا لجهات أمنية عراقية ودبلوماسيين غربيين في العراق، تحوّل العراق خلال السنوات الأخيرة إلى معبر لمخدرات تأتي بصورة رئيسية من إيران ولبنان وسوريا.

في ديسمبر من العام الماضي، حدّدت مديرية مكافحة المخدرات التابعة لوزارة الداخلية محافظتي البصرة وميسان الجنوبيتين، بين المناطق الرئيسية التي يتم فيها تهريب المخدرات واستهلاكها.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة