صحيفة: السلطات التركية تفتح تحقيقا مع المطرب السوري علي الديك بتهمة “إهانة” الرئيس أردوغان

أفادت صحيفة “زمان” التركية بأن السلطات في أنقرة فتحت تحقيقا ضد المطرب السوري، علي الديك، بتهمة إهانة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

و أوضحت “زمان” أن علي الديك كان قد قال خلال إحيائه حفل زفاف في حي ساماندا بولاية هاتاي بجنوب تركيا، “نحن هنا وين أردوغان”، ما أثار جدلا واسعا وانتقادات عديدة، مشيرة إلى أن “السلطات التركية اعتبرت أن هذه العبارة تحمل تهكما على الرئيس أردوغان، خاصة أن الديك معروف بولائه لنظام الرئيس السوري، بشار الأسد”.

وأشارت إلى أن بعض الصحف الموالية للحكومة التركية وصفت الواقعة بـ”الفضيحة”، وأن هذه الصحف لفتت إلى أن الفنان علي الديك “أشاد باستمرارٍ خلال الحفل ببشار الأسد والمسلحين المناهضين لتركيا”.

ونقلت “زمان” عن منظم الحفل، رفيق إيريلماز، زعمه أن “الديك هو أحد أقارب صاحب الحفل، لذا طلب منه حضور العرس والغناء فيه، وأن الغناء كان باللغة العربية، ولم يكن الفنان يقصد رئيس الجمهورية بكلامه، بل نادى على والد العريس الذي يدعى أردوغان راي”.

وكشفت الصحيفة أن “رحيل علي الديك، الذي كان من المفترض أن يعود إلى سوريا، تأخر بسبب التحقيق”.

المصدر: “زمان”

مقالات ذات صلة