محمد صبحي : هناك أعمال فنية دمرت وهدمت أجيالا كاملة

قال الفنان المصري محمد صبحي إن “هناك أعمالا توصف بالفنية، تسببت في هدم وتدمير أجيال كاملة”.

ودعا صبحي ، خلال ندوة ثقافية ضمن فعاليات الدورة الـ 40 من “معرض الشارقة الدولي للكتاب” بـ “الاهتمام بالتعليم، وتحديداً تعليم الأسرة نفسها، عبر التنمية البشرية للوالدين أولاً، ليسهموا فيما بعد بتربية جيل واعٍ ومثقف، فالمجتمعات التي تنهار، أو المعرضة للانهيار، هي تلك التي تغلب فيها السلبية، على حساب القيمة المضافة، فالسلبية تهدم كل الإنجازات والنجاحات”.

وتابع بالقول: “الفن والثقافة المعول، الذي يمكنه بناء بيت أو هدمه، فالفن بإمكانه بناء أمة أو هدمها، وبناء الإنسان منذ الطفولة عبر هذه المنظومة يعد أمراً في غاية الأهمية، لما له من تأثير بعد سنوات طويلة على مساهمته الفاعلة من عدمها، في بناء مجتمعه وأمته.

وتطرق الفنان المصري الى تجربته في مسلسله الشهير”يوميات ونيس”، موضحا أن فكرة العمل جاءت عندما شعر أن الأسرة المصرية والعربية بشكل عام بها بعض التجاوزات والهفوات، فانطلق من خلال أحداث العمل الدرامي لمعالجة هذه الهفوات عبر الفن.

وأضاف أن “مسلسل ونيس أصبح من المثاليات أمام ما وصلت إليه الأسر والأجيال الجديدة، وهذا السبب منعني من الاستمرار في تقديم العمل في أيامنا الحالية، لأن الأجيال الجديدة لا يمكنها استيعاب ما بنيت عليه قواعد هذا المسلسل، والجدية في الطرح”.

واعترف صبحي أنه هناك صيحة كبيرة في عالم الإنترنت ومنصات التواصل الاجتماعي، ولا أحد يستطيع أن ينكر ذلك، لكن المهم كيفية تعامل المجتمع معها ، وتوظيفها في حياته بإيجابية، مؤكدا أنه إذا لم يتقن أبناء المجتمع التعامل الصحيح ، فحينها يتفشى الجهل.
ووجه الفنان محمد صبحي تحية لحاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان القاسمي، على جهوده المتواصلة في بناء الإنسان عبر الثقافة والفن، لافتاً إلى أن أثرها ملموس وكبير ويراه المتابع في المكانة العالمية التي وصل إليها معرض الشارقة الدولي للكتاب.

وتتواصل فعاليات المعرض حتى يوم السبت المقبل، عارضة 15 مليون نسخة كتاب لـ 3ر1 مليون عنوان، منها 110 آلاف عنوان جديد يعرض للمرة الأولى.
ويتضمن الحدث ، الذي انطلق يوم الثالث من تشرين ثان/ نوفمبر الماضي ، أكثر من 1000 فعالية ثقافية بين ندوة، وجلسة حوارية، وعرض مسرحي، وعرض فني، وورش.

مقالات ذات صلة