للمرة الأولى ماجدة الرومي تغني في الرياض



أحيت الفنانة القديرة ماجدة الرومي، للمرة الأولى، حفلةً في الرياض، العاصمة السعودية. وقاد الحفلة المايسترو لبنان بعلبكي، وأقيمت على مسرح محمد عبده أرينا في منطقة “بوليفارد رياض سيتي” ضمن حفلات موسم الرياض. وقد أدَّت الظروف الجوية الصعبة التي شهدتها العاصمة السعودية أمس، حيث تعرَّضت إلى عاصفةٍ غبارية شديدة، إلى تأخير موعدها إلى الـ 11:00 مساءً.
وبدأت السيدة ماجدة حفلتها، التي جاءت بتنظيمٍ من شركة روتانا، بأغنية “عم يسألوني عليك الناس”، ثم حيَّت الجمهور قائلةً: “مساء الخير. يسعدني ويسعد الفرقة الموسيقية اللبنانية أن نمسِّي عليكم بكل الحب. فرحنا بكم وبالرياض عظيم. هذه أولى وقفاتنا على مسارحها، وأتينا لنغني معكم، وبحضوركم نوجِّه رسالة حبٍّ وتقدير واحترام لهذا البلد الحبيب، الذي وقف مع اللبنانيين في أحزانهم، وشاركهم أفراحهم. هذه رسالة محبةٍ للسعودية، التي تحتضن الإبداع بطريقةٍ لم نستطع أن نفعلها في لبنان، ولكم مني قيادةً وشعباً كل الوفاء”.
بعد ذلك قدَّمت الرومي “عيناك ليالٍ صيفية”، و”اسمع قلبي” من كلمات نزار قباني، وألحان حليم الرومي، ثم ترنَّمت بـ “غني للحب” وسط تفاعل كبيرٍ من الجمهور، بعدها أبدعت بأداء “متغير ومحيرني”، و”لون معي الأيام”.
وفي استراحةٍ قصيرة، غازلت جمهور الرياض بالقول: “أنا أول مرة أغني في الرياض، لكن أنتم جمهور رائع. تسلموا على المحبة”.
وأكملت الرومي حفلتها بـ “لا تسأل” من كلمات الدكتورة سعاد الصباح، وألحان مروان خوري، ثم أذهلت الحضور بـ “أحبك جداً”، و”على قلبي ملك”، و”كن صديقي”، وأشعلت المسرح بـ “ميلي يا حلوة ميلي” وسط صفقات الجمهور، وتابعت بـ “مطرحك بقلبي”، الأغنية التي شاركها الجمهور أداءها، ما دفعها إلى التغزل بهم قائلةً: “أنتم تغنون بشكل جميل، لماذا لم تغنوا معي؟”. وأعادت مقطعاً من الأغنية بمشاركة الجميع، ثم ترنَّمت بـ “توبة” للراحل عبدالحليم حافظ.
وفي فاصلٍ قصير آخر، قالت الرومي للبنانيين: “أنتم لستم في الغربة، أنتم في بيت أهلٍ وإخوة. الغربة هي أن ابنتي في مطلع إبريل ستذهب إلى كندا”.
وبعد تقديمها أغنية “كلمات”، أكدت للحضور، أن هذه الليلة هي سهرة من العمر، ولن تنساها، واختتمتها بأغنية “بيروت” وهي ترفع علم بلادها والسعودية.

سيدتي

مقالات ذات صلة