مصر: حبس 3 أشخاص في واقعة قتل طفل شنقا للاستيلاء على توكتوك

أمرت نيابة جنوب الجيزة في مصر بحبس 3 أشخاص في واقعة قتل طفل شنقا وإلقاء جثته في المقابر لسرقة مركبة توك توك كان يقودها.

وقال مصدر أمني لموقع سكاي نيوز عربية إن تفاصيل الواقعة تعود إلى بلاغ تلقاه مركز شرطة أطفيح بمديرية أمن الجيزة بالعثور على جثة طالب عمره 11 عاما، مقيم بدائرة المركز، ملقاة داخل منطقة المقابر بأطفيح وحول رقبته حبل، وبسؤال والده أكد أن نجله خرج بمركبة “التوكتوك” الخاصة به للعمل عليها، ولم يعد وبالبحث عنه عُثر عليه بمحل البلاغ واكتشف سرقة مركبة “التوك توك”.

وأوضح المصدر أن جهود فرق البحث برئاسة قطاع الأمن العام ومشاركة الإدارة العامة لمباحث الجيزة توصلت لتحديد مرتكب الواقعة وتبين أنه أحد الأشخاص، مقيم بدائرة المركز، عقب تقنين الإجراءات تم ضبطه، وبمواجهته إعترف بإرتكابه الواقعة بقصد السرقة.

واعترف المتهم   أنه استقل مركبة “التوك توك” صحبة المجني عليه من موقف أطفيح بزعم التوجه إلى إحدى المناطق بدائرة المركز، ولدى صولهما لموقع العثور على الجثة غافله المتهم وأجهز عليه بحبل حتى فارق الحياة، وألقاه بالمقابر وإستولى على مركبة “التوكتوك “، ولاذ بالهرب .

 وأرشد عن المركبة لدى عميلين له “سيئ النية” أحدهما يعمل مبيض محارة، والآخر مزارع، مقيمان بدائرة مركز شرطة طامية بالفيوم.

وأشار المصدر الأمني إلى أنه بالتنسيق مع مديرية أمن الفيوم تم ضبط المتهمين الآخرين، وضبط مركبة “التوكتوك” المسروقة، وقررت النيابة حبس المتهمين الثلاثة على ذمة القضية.

مقالات ذات صلة