العثور على جثتي طالبين بالإسكندرية.. ورسالة نصية تثير الغموض

أثار العثور على جثتي طالبين بفندق بالإسكندرية في مصر الكثير من الغموض، لا سيما بعد كشف فحوى رسالة نصية وجدت بهاتفيهما.

وذكرت صحيفة “الوطن” المصرية أن أحد عمال فندق في منطقة محطة الرمل التابعة لدائرة العطارين وسط الإسكندرية عثر، مساء الجمعة، على جثتي طالبين داخل إحدى الغرف وهما مشنوقان بإطار عجلة.

وعلى الفور وصل فريق من البحث الجنائي والإسعاف وقسم شرطة العطارين إلى موقع البلاغ.

وبعد الفحص، تبين أن الجثتين لطالبين، أحدهما في كلية الطب (21 عاما)، والآخر في كلية الهندسة (20 عاما)، كانا يقيمان معا منذ فترة في نفس الغرقة.
وخلال عملية البحث الجنائي في مسرح الجريمة، وجدت قوات الأمن رسالة نصية غامضة مكتوبة بنفس الطريقة ونفس الكلمات، وتم إرسالها من كل طالب إلى آخر في نفس اللحظة.

وجاء في الرسالة: “أنا خلاص تعبت، وقررت اتخلص من حياتي”.

هذا وأمرت النيابة العامة بنقل الجثتين إلى مشرحة كوم الدكة، وتحرر محضرا بالواقعة لاستكمال التحقيقات.

مقالات ذات صلة