صديقة رونالدو تفجر مفاجآت: عشت بمخزن وكنت أبيع بالشارع

تلفزيون الفجر | كشفت عارضة الأزياء الإسبانية جورجينا رودريغيز، صديقة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، تفاصيل صادمة عن حياتها قبل لقائها بنجم مانشستر يونايتد، وذلك في مسلسل وثائقي سيبث عبر منصة “نتفليكس”.

وقالت الشابة الثرية إنها التقت برونالدو في نهاية عام 2016، حين كانت تعمل بائعة في أحد محلات “غوتشي” بالعاصمة الإسبانية مدريد، وكان راتبها لا يزيد عن 10 جنيهات إسترلينية في اليوم الواحد، لتتحول بعد لقائها بالنجم البرتغالي إلى عارضة أزياء عالمية.

كما أوضحت في الفيلم الوثائقي الذي نشرت أجزاء منه عبر حسابها على انستغرام حيث يتابعها 29 مليونا، أنها كانت تعيش في غرفة إيجارها الشهري لا يتجاوز 250 جنيها إسترلينيا، وغير مجهزة على الإطلاق. ولم تكن قادرة في تلك الفترة على دفع ثمن مكيف هواء، أو شراء سخان مياه في غرفتها.

جورجينا

جورجينا

وتابعت “كان الأمر مروعا عند قدومي إلى مدريد، كنت أبحث عن شقة رخيصة، وعشت في غرفة كانت أشبه بالمخزن. كنت أتجمد في الشتاء وأعاني كثيرا من حرارة الصيف”.

إلى ذلك، قالت إنها كانت تسير في أحد شوارع العاصمة الإسبانية الشهيرة لبيع حقائب اليد، مضيفة “الوضع تغير الآن تماما، كنت أبيع الحقائب في شارع سيرانو. الآن أقوم بشرائها”.

يذكر أن كريستيانو رونالدو​ كشف في ديسمبر الماضي ​عبر حسابه في “إنستغرام” عن جنس توأمه المنتظر من صديقته جورجينا​.

ونشر مقطع فيديو سجلته رودريغيز يظهر أولاده الأربعة وهم يفقعون بالونين ليخرج من أحدهما قصاصات ورق زهرية ومن الثاني قصاصات ورق زرقاء، ما يعني أن التوأم المنتظر هما ذكر وأنثى.

كما أرفق الفيديو، بعبارة: “حيث تبدأ الحياة.. والحب لا ينتهي” مع إضافة العديد من قلوب الحب.

ولدى رونالدو حاليا أربعة أطفال، وهم: كريستيانو جونيور، المولود في عام 2010 من أم مجهولة، والتوأم إيفا وماتيو المولودان في عام 2017 من أم بديلة أيضا، وآلانا مارتينا التي أنجبتها جورجينا في عام 2017.

مقالات ذات صلة