قطة جديدة في البيت الأبيض.. السر في “واقعة المنصة”



أضاف الرئيس الأميركي جو بايدن والسيدة الأولى جيل بايدن أخيرا قطة لمجموعتهما من الحيوانات الأليفة بالبيت الأبيض.

القطة اسمها ويلو، وعمرها عامان وعيناها خضراوان ولونها يتدرج ما بين الأبيض والرمادي، وقد قدمت إلى البيت الأبيض من بنسلفانيا.

وقال مايكل لاروسا، المتحدث باسم السيدة الأولى: “ويلو ستستقر في البيت الأبيض مع ألعابها المفضلة، وطعامها المفضل، ولديها متسع من المكان لاستكشافه”.

كانت جيل بايدن قد صرحت بعد انتخاب جو بايدن في نوفمبر 2020 إنهما سيضيفان قطا للبيت الأبيض، لكن وصول القط تأخر.

والشهر الماضي، أعلن البيت الأبيض قدوم القط في يناير.

أطلقت جيل اسم ويلو على القطة تيمنا باسم بلدتها ويلو غروف في بنسلفانيا.

ولفتت القطة قصيرة الشعر انتباه جيل بعدما قفزت على منصة وقاطعت تصريحاتها خلال حملتها في 2020 في بنسلفانيا، حسبما قال لاروسا.
وأضاف: “لدى رؤيته الرابط الفوري الذي تشكل بينهما، عرف مالك المزرعة أن ويلو مكانها لدى الدكتورة بايدن”.

ولم يشهد البيت الأبيض أي تواجد للقطط منذ إنديا، قطة الرئيس جورج دبليو بوش.

تنضم ويلو لكوماندر، وهو كلب صغير من فصيلة جيرمان شيبارد (الراعي الالماني) تلقاه جو بايدن في ديسمبر كهدية عيد ميلاد من شقيقه جيمس بايدن وزوجته سارة.

كان لبايدن وزوجته كلبان سابقان هما تشامب وميجور في البيت الأبيض، قبل كوماندر.

لكنهما اضطرا لنقل ميجور إلى منزل بايدن وزوجته في ديلاوير بعد أن بدأ في التعامل بعداء لدى وصوله إلى البيت الأبيض في يناير 2021. ونفق تشامب في يونيو وكان عمره 13 عاما.

مقالات ذات صلة