موقع يسرق صور الفتيات وينشئ لهن ملفات إباحية



كشف مهندس شبكات مصري يعيش في الإمارات حقائق صادمة عن موقع إلكتروني يسرق صور الفتيات والسيدات من صفحاتهن الشخصية ثم ينشىء لهن ملفات إباحية.

وقال المهندس محمد ونس في تصريحات للموقع “القاهرة 24” المصري إنه اكتشف الموقع بالصدفة، حينما قام أحد أصدقائه بإرسال رابط له.
وأضاف أنه وبتصفحه فوجئ بصور عشرات الفتيات المستولى عليها من صفحات خاصة وشخصية عبر مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” و”إنستغرام” و”تويتر” موجودة على محتوى إباحي.

وصرح بأن هناك صورا تم تغييرها ببرنامج فوتوشوب بالإضافة إلى وجود صور خليعة تظهر الفتيات في وضعيات جنسية في الموقع دون علمهن.

وأشار إلى أن هناك نحو 300 صورة طبيعية مستولى عليها من صفحات شخصية.

وأكد أنه تقدم بعريضة للنيابة العامة عبر الصفحة الرسمية، أشار فيها إلى أن كثيرا من الفتيات من هن تحت السن، ومن الممكن أن يعرضهن الموقع للانتحار في أي لحظة.

وصرح الشاب بأنه نجح وبمجهود شخصي رفقة عدد من أصدقائه في الحصول على بعض المعلومات الأولية عن الموقع عن طريق الـip وقام بإرسالها عن طريق البريد الإلكتروني للصفحة الرسمية للنيابة العامة.

وأفاد بأن هناك عشرات الفتيات مهددات بالانتحار خوفا من الفضيحة، مطالبا الجهات القضائية والأمنية بالقبض على المسؤولين عن الموقع، وليس الاكتفاء بإغلاقه.

وقال: “لو اتقفل كتير.. ممكن كتير غيره يتفتح.. الموقع كل يوم بينزل عليه صور جديدة وعاملين قناة “تليغرام” ولو متاخدش إجراء سريع خلال يوم أو اتنين الصور دي هتبقى في كل حته وفيه ناس متعرفش حاجة عن صورها الموجودة على موقع بورنو لمجرد إن حد دخل حسابهم وسرق صور منه”.

المصدر: “القاهرة 24” المصري

مقالات ذات صلة