“فورتنايت” جمعت مساعدات لأوكرانيا بقيمة 144 مليون دولار



تعتزم استوديوهات “إبيك غايمز” الأميركية دفع 144 مليون دولار من المساعدات الإنسانية إلى أوكرانيا، أي ما يوازي إجمالي الأرباح التي حققتها لعبتها الشهيرة “فورتنايت” خلال الأسبوعين الماضيين، وفق بيان نُشر الاثنين.

وكان القائمون على اللعبة التي تُعد أكثر من 350 مليون مستخدم حول العالم، تعهدوا بدفع الأرباح التي تجنيها بين 20 آذار/مارس و3 نيسان/ابريل “لمصلحة ضحايا الحرب في أوكرانيا”.

وساهمت “اكس بوكس” (من “مايكروسوفت”) بهذا المبلغ مع أرباحها المحققة من لعبتها الشهيرة “باتل رويال” التي طُرح موسمها الجديد في 20 آذار/مارس.

وستصب هذه الأموال لمصلحة جمعيات دولية عدة بينها اليونيسف وبرنامج الأغذية العالمي والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وأوقعت الحرب في أوكرانيا آلاف القتلى وأرغمت حوالى 4,2 ملايين أوكرانيا على النزوح، يشكل النساء والأطفال 90 % منهم، منذ بدء الغزو الروسي في 24 شباط/فبراير.

وحشدت شركات كثيرة أموالا لدعم الجهود الإنسانية في أوكرانيا وأوروبا الشرقية، بينها استوديوهات ألعاب الفيديو كـ”ريوت غايمز” مطورة لعبة “ليغ أوف ليجندز” التي حشدت 5,4 ملايين دولار.

وتدر لعبة “فورتنايت” المحمّلة مجانا، إيرادات بمليارات الدولارات بفضل شراء اللاعبين عناصر إضافية لشخصياتهم بينها خصوصا ملابس.

واستحالت اللعبة سريعا ظاهرة عالمية، لدرجة أن بعض المواجهات تستقطب ملايين المتابعين مباشرة.

سان فرانسيسكو- (أ ف ب) 

مقالات ذات صلة