بصورة “ماما نونا” جوجل يحتفل بذكرى ميلاد الراحلة كريمة مختار



احتفل محرك البحث العالمي “جوجل”، اليوم الإثنين، بذكرى ميلاد الفنانة الكبيرة الراحلة كريمة مختار، الذي يصادف يوم 16 يناير من كل عام.

وتصدرت الصفحة الرئيسية لمحرك البحث جوجل اليوم الإثنين، بورتريه الفنانة الراحلة بشخصية “ماما نونا” الشهيرة من مسلسل “يتربى في عزو” الذي عرض ضمن المسلسلات المصرية لموسم رمضان 2007، من بطولة يحيى الفخراني ورانيا فريد شوقي ونهال عنبر ومها أبو عوف وأشرف عبد الغفور وسامح الصريطي وياسر جلال ومن تأليف يوسف معاطي، إخراج مجدي أبو عميرة.

من هي كريمة مختار؟

ورحلت الفنانة كريمة مختار، عن عالمنا عام 2017، عن عمر يناهز 82 عاماً بعد صراع مع المرض، تاركة إرثاً فنياً مليئاً بالأعمال السينمائية والتليفزيونية والمسرحية، حيث ولدت يوم 16 يناير 1934، بمحافظة أسيوط، واسمها الحقيقي عطيات محمد البدري، وهي شقيقة الإذاعية عواطف البدري.

حصلت على ‏بكالوريوس فنون مسرحية، وتزوجت من المخرج والممثل نور الدمرداش عام 1958وأنجبت منه 4 أبناء وهم شريف ومعتز وأحمد وهبة.

بدأت الطريق للفن من بوابة الإذاعة المصرية في الخمسينيات من القرن الماضي عبر التعليق الصوتي في برنامج “بابا شارو” أفضل برامج الأطفال وقتها، وتأخر انتقالها للسينما المصرية بسبب رفض أهلها خوضها تجربة التمثيل، ولكن تحقق حلمها بعد زواجها من المخرج نور الدمرداش الذي رشحها للمشاركة بفيلمها الأول “ثمن الحرية”.

ملامحها الحنونة ورفضها تقديم الأدوار المثيرة لطبيعة عائلتها المتحفظة، جعلتها تقدم مبكراً أدوار الأم والجدة، واشتهرت بعدة أعمال سينمائية منها “الحفيد”، المستحيل، نحن لا نزرع الشوك، يا رب ولد، الليلة الموعودة، مهمة صعبة، سعد اليتيم، ساعة ونص، الفرح.

قدمت المئات من المسلسلات والسهرات التليفزيونية، وأبرزها مسلسل “يتربى في عزو” والتي قدمت من خلاله شخصية ماما نونة وحققت نجاحاً كبيراً، ولقبت بماما نونة، إضافة لمشاركتها بمسلسلات ألف ليلة وليلة وأصيلة، البخيل وأنا، زهرة وأزواجها الخمسة، القاهرة والناس.

لم تقدم كريمة مختار سوى مسرحية واحدة وهي مسرحية “العيال كبرت” بمشاركة النجوم سعيد صالح وأحمد زكي ويونس شلبي وحسن مصطفى، وحققت المسرحية نجاحاً كبيراً، واستمرت تعرض لسنوات عديدة، ولا يعرف البعض أن البطلة الأساسية للمسرحية كانت الفنانة نبيلة السيد، ولكنها اعتذرت عن عدم استكمال العرض وحلت كريمة مختار بدلاً منها.

نالت الفنانة الراحلة خلال مشوارها الفني العديد من الجوائز ودروع التكريم أبرزها جائزة تكريم في ختام أعمال المهرجان القومي للمسرح عام 2010م عن مجمل أعمالها الفنية، وجائزة تكريم من وزارة الصحة ومنظمة اليونيسيف عام 2008م لجهودها في الفيلم التعليمي الخاص بمرض إنفلونزا الطيور، كما حصلت على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في مسلسل “يتربى في عزو” من مهرجان القاهرة للإعلام العربي الثالث عشر عام 2007م، بالإضافة إلى درع التكريم من مهرجان أوسكار السينما المصرية عام 2008م، كما حصلت على جائزة ‏النقاد عن دورها في فيلم ومضى قطار العمر.

اشتهرت الفنانة الراحلة بلقب الدكتورة كريمة حيث كانت أول الفنانات المتطوعات لتقديم إعلانات تنظيم الأسرة واستطاعت ببساطتها أن تصل للسيدات وتحثهن على تنظيم الأسرة لدرجة أن الجمهور اعتقد أنها دكتورة في الواقع.

تعرضت الراحلة لأزمة صحية خضعت على إثرها لجراحة عاجلة بالمعدة، وعانت مع أسرتها من شائعات الموت أكثر من مرة، وتصدى ابنها الإعلامي معتز الدمرداش للشائعات أكثر من مرة، ولهذا تولت نقابة المهن التمثيلية إعلان خبر وفاتها رسمياً.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة