رثاء الذكرى السنوية الأولى للمرحومة “‘إقبال محمد حماد”

عام على رحيل الحاجة
المغفور لها بإذن الله

اقبال محمد صالح حماد

زوجة المرحوم
نعيم خضر جابر عودة


الحمد لله رب العالمين
القائل في
محكم البيان والتنزيل

« كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فانٍ
َيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإكْرَامِ »

والصلاة والسلام على
المبعوث رحمة للعالمين
نبينا وحبينا
محمد بن عبد الله
صلى الله عليه وسلم

اللهم ارحم
من اشتاقت لهم انفسنا
وهم تحت التراب
ادعو الله العلي القدير
ان يتغمد امي وابي واخي
أحمد عوده
( أبو بشار )

في واسع رحمته
وان يرفعهما
في اعلى عليين
وان يعيننا
على فراقهم اجمعين

ها قد مرت سنة
على فراقك يا اعز الناس
يوم فقدتك شعرت
ان الدنيا انتهت معك ..
امي كيف لي ان انساك
او اجهل عطاك ..

يا عطاء بلا حدود …
ويا قمة الايمان
يا شمعة احرقت
نفسها في النسيان
رحلت تاركة لنا
احلى واجمل الذكريات

امي تلك الشمعة المضيئة
تلك البسمة الحنونة
اندثرت وهي
لا تعرف النكران ..
تلك الذكرى الخالدة
لكل من عرفها
من بني الانسان ..

اذكرك في كل لحظة … مع كل همسة
في كل هاتف
ولم اسمع صوتك الرنان ..
يسأل عني وكيف حالي
وما خبأه لي الزمان ..
اذكرك في كل زاوية
من زوايا بيتنا رمز الحنان

توقفت الكلمات
وجفت الدموع
روحك تسكن ذكرانا
يا امي الحنونة
سأظل اذكرك وابكيبك
بقلبي وبدمع العيون
وادعو الله لك بجنات عرضها السموات والارض
اعدت للمتقين

لا ولن انسى
امي الغالية الحبيبة
روحي ومهجة قلبي
فهي معي في كل مكان
وخيالها لا يغيب عني
في كل لحظة
ولكن لا اقول الا
الحمد لله رب العالمين

أسأل الله لها ولنا ولكم
الثبات في الدنيا والآخرة
رحماك يا رب
في ام لنا رحلت
بإذن ربي بدار الخلد تجنينا
يا رب وسع لها
في القبر روضة
انبت بجودك في
الروض الرياضينا
واجعل جناتك
مثواها ومسكنها
وشفع اللهم ربي امانينا

اللهم انزل على قبور
موتانا الضياء والنور
والفسحة والسرور
اللهم جازه
بالحسنات احساناً
وبالسيئات عفواً وغفرانا
حتى يكونوا في
بطون الالحاد مطمئنيين

يا رب اجبر كسر قلوبنا
على فراقهم
وابني لهم ولنا
بيوتاً في الجنة
واجعل ملتقانا هناك
اللهم امين يا رب العالمين
اللهم ارحم
من سكنوا القبور
وفارقوا الاهل والدور

اولادك وبناتك
واحفادك واحبابك
 

الرابط المختصر: