رثاء المرحوم الحاج كمال حسين الشيخ علي (أبو حسين)

بسم الله الرحمن الرحيم
 
كلمة رثاء بمناسبة مرور أربعين يوماً
على رحيل طيب الذكر
المرحوم الحاج

الحاج كمال حسين الشيخ علي
(أبو حسين)

أربعين يوما ًعلى رحيل أغلى الأحباب وأكثرهم
طيبة وصفاء .
والذي كان وما زال وسيبقى دوماً مصدر فخر وإعتزاز لعائلته وأسرته ……مضت الأربعين يوماً من قسوة الفراق ولوعته
ووجع البعاد وحرقته
على رحيلك الموجع الأليم ….تمر الأيام والجرح مازال ينزف …والقلب مازال يبكي
أربعين يوما وكأنها الدهر بلا نهاية فهذا الفراق الابدي الذي لاعودة منه ابداً
أحقاً إنها الذكرى الأربعين لرحيلك القاسي الموجع …لقد طال السفر يا أعز الناس والأحباب ….
ويا حبيب القلب والروح.
ألا تشعر يا أغلى الناس بوجع الحنين الذي نعتاشه منذ رحيلك وفراقنا …
ويا له من ألم ومرارة البعاد ..والفراق يدمي القلب
والعين تدمع والفؤاد يلتهب من رحيلك …ولكنها إرادة الله ولا راد لقضائه .
لقد عشت أيامك الأخيرة وجسدك يعتصر ألماً
في صراع مع المرض اللعين الذي خطفك من بين أيدينا في وقت كنا بأمس الحاجة لوجودك بيننا وإلى جوارنا
يا غالي ..أبي ونور العين زوجي وأخي وجدي وكل المسميات أنت روحك الطاهرة النقية
مازالت تعيش في الوجدان المكسور …والقلب المكلوم …وما زالت الدار والحارة كئيبة موحشة حزينة
من بعدك…وما زال الأطفال
في الحارة
يرددون أهازيجك وغنائك لأحفادك …يا غالي والحجة توأم روحك دموعها لاتنضب وقد علقت صورك في كل ثنايا البيت وزواياه وجدرانه ….
ما زلت حيا فينا في عقولنا وقلوبنا ولن ننساك يا مهجة القلب وسنعيش على مرارة فراقك والكل يشتاق اليك
وعزائنا الوحيد أنك ستبقى خالدا في ذاكرتنا …لقد ارتحلت الى عالم ارحم وانقى من هذا العالم ….الى جوار ربك ونسأل الله ان يكون مثواك الجنة وان يحشرك مع النبيين والصالحين وحسن اؤلائك رفيقا .
أيها الحنون لم نكن نعرف حجم قدرك وقيمتك بين الناس الا بعد رحيلك وهذا ما اثلج صدورنا نم قرير العين يا غالي
اللهم اسكنه الجنة بسلام اللهم اسكنه الجنة بسلام …اللهم إنا نسألك ونتوسل اليك بأسمائك الحسنى وصفاتك العليا أن تتقبل
الحاج كمال أبو حسين وترفعه درجاتك وتقبله
مع الصالحين وبلغه
أعلى المنازل واجعل ما أصابه تكفير لسيئاته
واجمعنا به مع الذين أنعمت عليهم يا أرحم الراحمين والحمد لله رب العالمين وصلى الله
على نبيه الكريم
سيدنا محمد
وعلى صحبه أجمعين
رحمة الله عليك يا غالي وأسكنك فسيح جناته .

إنا لله وإنا اليه راجعون

زوجتك وأبنائك وبناتك
وأحفادك وإخوتك وأخواتك والعائلة
وجميع محبيك
 

الرابط المختصر: