ام ايمن صدوق

رثاء

الى امي الغالي والحنونة
 ام ايمن صدوق

امي لقد مر على رحيلك ثلاث سنوات ونيف شعرنا خلالهن يأنهن ثلاث ايام بل ثلاث ساعات لان ذكراك
الطيبة والعطرة تعيش فينا وفي كل لحظة من لحظات حياتنا

امي الغالية .. كم كان فراقك صعب علينا

فقد جفت الاقلام وذبلت الازهار ونشفت ينابيع الحنان وتهنا في هذا العالم القاسي الذي كان بوجودك عالم مليء بالسعادة والحنان والفرح

امي الحنونة لن تغيبي عن ذاكرتنا وعن عقولنا ولو للحظة من الوقت وعاهدنا نحن اولادك وبناتك انه مادام فينا نفس يشهق ودم يسري في عروقنا بأن نحافظ على ذكراك وان نبقى على حسن ظنك وحسن تربيتك فينا بل سنعلم اولادنا ما علمتنا اياه من حسن تربية وحسن الخلق

امي يا مهجة الفؤاد ويا اعز من الاولاد نامي قريرة العين فأنت بإذن الله رفيقة الانبياء والشهداء والصديقين وفي اعلى مراتب الجنة بإذن الله

ثقتنا بالله عالية ونحن متأكدون ان قبرك عليك روضة من رياض الجنة وان الله سبحانه وتعالى قد اكرمك واحسن عليك قبرك لانه كما عهدناك انك الام  الحنونة والزوجة المخلصة والجدة الوفية وهذه الصفات التي انعم الله عليك بها وذلك بشهداتنا وشهادة كل من عرفوك على مر السنين

وكما قال الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام

الجنة تحت اقدام الامهات

نكتب هذا الرثاء وقلوبنا تعتصر الما  وعيوننا تذرف دمعاً على فقدانك الذي جرح قلوبنا وقلوب من عرفك ونأمل من الله العلي القدير ان يرحمك رحمة واسعة وان يسكنك في اعلى منازل الجنة مع الانبياء والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا

زوجك واولادك وبناتك وكل محبيك

إنا لله وإنا إليه راجعون