محمود محمد مرعي ( ابو المجد )

رثاء
الذكرى السنوية  الاولى لرحيل

 الشهيد المساعد
 محمود مرعي
 (جدوع)  أبو المجد

ما للعمرِ في بعض الأيام قيمة

إذا صار أغلى الناس ركام ورفات

يا عيون الشوق

 قد شاءت الأقدار أن تمكث
 تحت التراب

وان تبدأ مسيرة رحلتك

معلّقة بأرواح متفائلة متأملة

للقاء منذ سنة وعيني
 لم تذق راحة النوم

وهل للحياة طعم منذ أن رحلت وأنا أتجرع قسوة الحياة

فحياتي بدونك

لاشيء سوى آهات وألم
 وروحي تتكلم وتصرخ
 من فرقة الأحباب

محمود
 كما خنقتني الحيرة تحولت لدموع تنساب في عيوني

فقد ذهبت وذهبت معك بسمتي فمن يعيدها سواك

حبيبي اذا الدنيا أخذت
 مني وجودك

فاعلم أنك حبيبي
في قلبي حيّ

فكل شيء جميل

 لم تمحو أثره السنين
في كل لحظة

أتخيلك وأؤمل يوم أن تعود

فستبقى الحب الذي انكسر قلبي

 بفراقه وخيم الحزن بألوانه

فإذا القدر منعني من رؤيتك 

فاعلم أني التمس روحك الطيبة

التي لم تفارق مخيلتي وروحي تتوق للقياك

وجمرة أشواقي تناديك
محمود ثم محمود
ثم محمود

ثم ألف رحمة عليك

ان كنت بين الأموات الآن فأولادك أحياء يحملون اسمك

فيا خير أنسٍ وحشته
ويا ارض ابسطي ثراكِ

 فعليكِ روح مزقت مهجتي برحيلها وتبعثرت كلماتي

فماذا اكتب سوى رسالة

 لكل قارئ ان يدعو له
 بأن يغفر له الرحمن

ويجعل مثواه نعيم الجنان


زوجتك أم المجد

وأولادك
مجد و ألما محمود مرعي

الرابط المختصر: