ياسر قطاوي

ياسر

أيا أبي

سأتجاوز كل مقدمات الرثاء

فأجملها اسمك

أناديك به الآن وأدرك بأنك تجيب  بفارق واحد فقط

تسمعني ولا أسمعك

أبي

يا وريد القلب

 الذي ينبض هناك

انا نشتاقك

أتدري ماذا فعل بنا ذاك الرحيل المقيت؟

أجزعنا و أفزعنا

انتزعك من المقلتين

فما عدنا من بعدك نرى

اكتَوَت أفئدتنا

بنار ما كان لها أن تحجب عنك برودة الموت

كان الموت أقوى

لكنك ازدت  به جمالا ونورا

قبلناك

احتضناك

بثوبك الأبيض

شيعوك

تاركين لنا

أطياف الذكرى

تاركين لنا حذاء المناسبات

حذائك الأسود ذاك

محلول الرباط 

لم نسيته؟

لم أسمع قط عن عريس يزف حافي القدمين أبتاه !

أبتاه يا من علمتنا التوحيد

ما كان لنا أن نعترض على قضاء من عزيز رحيم ودود

لكن كيف ستثمر أرواحنا دون جذرها يا أبي ؟

قد حل الخريف على الأغصان
 يا أبي !

وربيع صوتك غائب

انتشلك الموت وما كان لنا ان ننتشلك من تحت التراب
 ان الحرمات قصاص يا أبي

ما زالت رائحتك تعبق
 في كل قطعة في البيت

يا عطر البيت

ما زالت فينا

هنا كنت تنحني لتقبل أحفادك

وهنا كنت تجلس تتابع الاخبار بحرقة ودمع في الأعين

نفتقد جلساتك وأحاديثك وتوصياتك

وتلك البحة بصوتك 

أبي يا طيب القلب

ما زلنا نبكيك

بحجم حب طلابك لك نفتقدك

أبي لقد أحزنت الكثيرين برحيلك

او ليتك رأيت حجم المعزيين

لم يصدقوا يا أبي

فكيف نصدق نحن ؟

كنت مخلصا للجميع

تحب الأطفال

تحب وطنك

تكتب عنه

تحب

الخير والعطاء

زرعته فينا

فما كان لك أن تموت

لقد كنت لنا فخرا

وما زلت

متواضعا

زاهدا

غنيا بأخلاقك وفطنتك وذكائك 

هذا ما انعم الله به عليك

فما عدت تسأله شيء

لم تكن تعنيك الالقاب والمناصب

فعشت  شريفا كريما حرا

أبي يا جميل القلب والعينين

ما زال لمعان عينك حاضرا بمخيلاتنا

لمعانها ذاك الذي لم تفقده
حتى عند الموت

لا زلنا نذكر اخضرارها الصافي حين ودعناك

كنت نائما مرتاحا

أبيض الوجه

فلله الحمد 

أبي والله إننا لضعفاء
على أن نحتمل قهر الموت

فكيف لا

وهو أعظم المصاب

لكننا شاكرين لله

الذي تركنا لك باب خير

وما دام النبض فينا لن ننساك

إن ارواحنا وأعمالنا وحياتنا فداك

ننتظر تلك اللحظة

لحظة اللقاء

وكلنا يقين بالرحمن

بأنك من ستفتح لنا أبواب الجنان

مزينا بالريحان

راضيا مرضيا

سلام لروحك النقية أبتاه

سلام لطيب مبسمك

سلام  على من أحبك بصدق وافتقدك بصدق

عائلتك

زوجتك وأولادك وكل محبيك


إنا لله وإنا إليه راجعون

الرابط المختصر: