سامر محمود درويش غانم

كون مهما تكون

يالسجن اكيدك

انا جدل عظامي اقوى

من زرد حتى حديدك
 

آل غانم عامة

ووالد واخوة الاسير المحرر

سامر

محمود درويش غانم

عشائر وحامولة وادي الحوارث

يتقدمون بجزيل الشكر والتقدير والامتنان لكل من هنأهم
 بخروج ولدهم
 من سجون الاحتلال
بعد أن أمضى 12 عام

سواء بالاستقبال
 او الحضور للمباركة
 او الاتصال هاتفياً
 او عبر وسائل التواصل الاجتماعي
ونخص بالذكر

حركة التحرير الوطني الفلسطيني

فتح – اقليم طولكرم

منطقة الشهداء واسرى
مخيم طولكرم

وجميع المناطق التنظيمية لحركة فتح في الشعرواية

و واد شعير

في مدينة وضواحي طولكرم والكفريات والمخيمات

وفصائل العمل الوطني

ومؤسسات مخيم طولكرم

وسعادة رئيس حركة فتح
في جنين الاخ جمال حويل

واهالي صوريف الخليل

وشباب مخيم بلاطة

وجميع اهلنا في مخيم الشهداء

مخيم طولكرم

والاعلاميون

راجين اعتبار هذه الكلمة بمثابة رسالة شكر خاص لكل منهم

سائلين المولى عز وجل الحرية لجميع الاسرى والاسيرات

تحت قيادة فخامة الرئيس محمود عباس

ودولة رئيس الوزراء
د. رامي الحمد لله

الرحمة للشهداء

الحرية للاسرى

والشفاء العاجل للجرحى