احمد صابر مخيمر ( ابو اشرف )

الذكرى السنوية الاولى

لرحيل المرحوم

احمد صابر مخيمر

( ابو اشرف )

دقت الابواب عام يا ابي

وما زلت بعيداً عنا

وما زال الحزن قابعاً في قلوبنا

مرت سنة على تلك اللحظات المفجعة يوم حبست فيه الانفاس

وخفقت القلوب وجاء الخبر الصاعق

خبر ترجل الفارس

 ورحيل الاب الحنون

تاركاً هذه الدنيا مسرعاً للقاء ربه

ابي لقد اصابتنا بفقدك فاجعة عجزت امامها الكلمات أن تحتوي الم الفراق او ان تعبر عن مرارة غيابك

ستذرف العيون دموعها وينزف القلب احزانه ولكن الحقيقة الخالدة ان كل نفس ذائقة الموت

وامامها لا نملك الا القول

انا لله وانا اليه راجعون

ولسان حالنا

يسأل الله الصبر

فصبراً منك يا ذا الجلال والاكرام

فعزاؤنا انك فارقتنا بجوار الكريم

ونسأله وهو الذي لا يرد الدعاء

ان يرحمك رحمة واسعة ويسكنك في روضة من رياض الجنة وان يجمعنا بك في اعلى جنان الخلد

فقدناك ايها الانسان الكريم والزوج المحب والاب والجد الحنون لم ولن يأت مكانك احد فالفراغ الذي تركته اشبعنا الماً وحسرة وبقيت سيرتك عطراً للمجالس

نستذكرك تارة نضحك تارة

نبكي ولا حول لنا ولا قوة سوى طلب الرحمة من العلي العظيم فأنت في ملكوته وهو ارحم الراحمين

لن ننساك يا مهجة القلب والروح لروحك الرحمة والسلام

زوجتك ابناؤك بناتك واحفادك

وكل محبيك

الفاتحة


إنا لله وإنا إليه راجعون

الرابط المختصر: