ميعاذ عبد الرحيم علي جراد ( أبو العبد )

الأحد 21 يونيو 2020

ميعاذ  عبد الرحيم علي جراد  ( أبو العبد )

بسم الله الرحمن الرحيم

” وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ

 قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ

 ” صدق الله العظيم

 

نعي

 

آل جراد بالوطن والخارج عموماً

واخوانه نايف وعماد وإياد

وأبنائه عبد الرحيم ومهند ومجاهد خاصة

 يحتسبون فقيدهم

 

ميعاذ

عبد الرحيم علي جراد

( أبو العبد )

 

 شهيداً عند الله ولا نزكي على الله احداً

 عن عمر يناهز ٥٥ عاماً

 

 وافته المنيه بالاردن اليوم الموافق 21/6/2020

في الابعاد القصري وبعد معاناة طويلة مع المرض والغربة

 

وتفاصيل الدفن وبيت الاجر لاحقاً


ولد الشهيد

 ميعاذ عبد الرحيم علي جراد

أبو العبد
 في طولكرم بتاريخ 1965/12/28

وترعرع فيها في عائلة مناضلين واسرى وكانت حياته كلها مسخرة للدفاع عن فلسطين وقضاياها الوطنية

متزوج وله 3 أبناء من الذكور

وهم عبد الرحيم ومهند ومجاهد وابنه واحدة

 

امضى حياته في شموخ وقوة إرادة

مدافعاً عن الوطن ولم يُعرف عنه إلا الشجاعة

 في مواقفه ولم يعرف أي  لون من المجاملة أو التصنع

 

وهو أخ الشهداء مامون الجراد الذي استشهد بالانتفاضه الاولى وأخ الشهيد زياد جراد الذي استشهد

في اجتياح في 2002 لمخيم طولكرم

 

وأخ للاخوة

 الدكتور نايف جراد ( أبو احمد )
  وعماد جراد  ( أبو شادي )

 وإياد جراد ( أبو صامد ) أمين سر اقليم فتح طولكرم

 

وكان مطلوباً من قبل قوات الاحتلال
في انتفاضه الاقصى وتم ابعاده قسراً إلى الاردن في 2003

وحتى انتقاله لجوار ربه  كان خلال وجوده بالمنفى عنواناً للقادمين من الوطن ويساعدهم

ويقوم بقضاء حاجاتهم في الاردن الشقيق

 

كان يعاني من أمراض عديده طيله تواجده بالاردن

 وحتى صباح اليوم الاحد 2020/6/21

بعد انتقاله مع إخوته الشهداء إلى رحمة ربه

 

نسال الله تعالى المغفرة والرحمه له

والدعاء له

وأن يسكنه مع الشهداء والانبياء في جنات الخلود

 

اللهم أبدله دارا خيراً من داره وأهلا خيراً
 من أهله وزوجاً خيراً من زوجه

 وأدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار

إنا لله وإنا إليه راجعون