عمر مأمون حنون

بسم الله الرحمن الرحيم

” يَا أيَتها النّفْسُ المطمَئِنّة ارجِعي
  إِلى رَبِّكِ رَاضِيةً مرْضِيَّة  فادْخُلي في عِبَادِي

وادْخُلِي جَنَّتي “ 

صدق الله العظيم

شكر على تعازِ

طولكرم

يتقدم المهندس مأمون عمر حنون

وأخوانه وزوجته وابنائه

وعموم آل حنون وآل نزال

بعظيم الشكر والامتنان لكل من واساهم

بمصابنا الجلل بفقدان ولدنا المغفور له

عمر مأمون حنون
الذي وافته المنية في استراليا

 عن عمر يناهز التاسعة والعشرين

وإذ نشكر كل من شاركنا

مراسم التشييع أو

 صادق الشعور من خلال الاتصال الهاتفي

أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي

والذي كان لهُ الأثر الطيب والكبير في نفوسنا

وإن دل على شيء

فإنام يدل على عاطفة صادق

ونبل أخلاق طيبة

اشاع في نُفوسنا السكينة والعزاء

بفقدان ولدنا الذي نسأل الله تعال

أن يجعله في عليين

مع الأنبياء والشهداء والصالحين

وحسن أولئك رفيقاً

إنا لله وإنا إليه راجعون

الرابط المختصر: