المرحوم سامح رشيد عباس (أبو أيسم)

بسم الله الرحمن الرحيم

” يَا أيَتها النّفْسُ المطمَئِنّة ارجِعي

  إِلى رَبِّكِ رَاضِيةً مرْضِيَّة 
فادْخُلي في عِبَادِي وادْخُلِي جَنَّتي “

صدق الله العظيم

كلمة رثاء

في الذكرى

 السنوية الخامسة

لرحيل المرحوم

سامح رشيد عباس

(أبو أيسم)

سيبقى هذا اليوم الأصعب والأكثر مرارة
في حياتنا فقدنا أغلى ما نملك ،فقدنا جزءاً من قلوبنا فقدنا شخصاً من المستحيل نسيانه رحل أبانا فكان رحيله أكثر الأشياء وجعاً لنا ،رحمك الله يامن كنت خير اب تباً لك أيها السرطان الخبيث الذي حرمتنا من أنسان ترك رحيله ندوباً ليس من السهل أن تندمل خطفك الموت في لمحة البصر وأكثر ما يحزننا أننا فقدنا حنانك وعطفك فقدنا الأمان في هذه الحياه
آه ثم آه والف آه لقد قتانا غيابك ونحن على قيد الحياه حين يتحدثون عنك يا آبي يهتز شيء بداخلنا يقشعر جسدنا بكل آلم وحزن وآسى ، نفتقدك يا آبي
عندما فقدناك يا أبي لم نشعر باليتم فقط
بل أدركنا معنى رحيل الأب المفجع وغياب الحنان من البيت الذي أصبح فارغاً بدونك
رحمك الله يا ابانا اكبر خسارة وأكبر نعمة انحرمنا منها يارب رحمك الله يا أبانا

وأغفر له وأجعل قبره روضة

 من رياض الجنة

خمس سنوات مرت على فراقك يا مهجة قلوبنا يا له من تاريخ مشؤوم 14/1/2016 ، تشهدك يا رب  آننا رضينا ولكن إربط على قلوبنا وعوضناً خيراً يارب
اللهم ارحم من توسدت أجسادهم الاكتاف واختتلطت عظامهم بالتراب
اللهم أن الشوق لزوجي يأزم قلبي
ويكسر ما بقي من روحي صحكاتك ذهبت وذكرياتك قد عضاها التراب ولا زال طيقك حاضراً في حياتي وقلبي في مثل هذا اليوم ومنذ خمس سنوات تلقيت الخبر كصاعقة مدوية والجميع يهمس في أذني اصبري ليته لم يكن هذا اليوم الذي فأجاني بالذي
لم أكن انتضره ارحم الله روحاً فارقت الحياه يا أوفى زوج يا من ملكت قلبي وعقلي ووجداني ، لقد كنت معي زوجاً مخلصاً وأبا حنوناً وأخاً وصديقاً وكل شى في هذه الحياه  ترمتني وحيده عريبة في هذه الدنيا الفانية وذهبت عني تاركاً ورائك حزناُ كبيراً وجرحا ً عميقاً
اللهم ارحم من توسدت أجسادهم الاكتاف
واختلطت عظامهم بالتراب
اللهم أجعل قبرة خير مسكن تغفو به عينه اللهم ابدله داراً خير من داره واهلاً خيراً من اهله وذريةخير من ذريته واخله الجنه بغير حساب ولا سابق عذاب برحمتك يا ارحم الراحمين

آبناؤك (أيسم ، أوس ، أيه )
وزوجتك ومحبينك

إنا لله وإنا إليه راجعون

الرابط المختصر: