الذكرى السنوية الاولى لرحيل المرحوم باذن الله تعالى حسن الحطاب ابو أحمد

الذكرى السنوية الاولى
لرحيل المرحوم بإذن الله
حسن الحطاب
(ابو أحمد)

أبـــي إن الحيــــاة بعدك مريــــرة ليـس لـهــــا معنـــــى ولا تــــــذكــــــر
فأنت فــي أعمــــاق قلوبنا وستبقى فينا حيا ولو مر موتك ورحيلك زمن طويل من الدهـــــر
أدمـيت قلــوبنـــا برحـيلـــــك وبعــــدك لـــم يصبــح هنــــــاك قيمـــة للعـمــر
فهل للحيـــاة معنـــــى بـــدون الشـــمــس وهــل لهـــا معنـــى بـــدون القمــــــر
وهـــل لهـــــــا معنــــــــى بـــدون أب يســندنـــــــا ويشـــــــــد بـــــه الظهـر بفراقــك أبكيتقلوبنـــــــــا من قبــــــــل أن تسيل من عيوننــــــــا الدمــــوع وتنهمـــــر
افتقدنــــــــاك يـــا من الحديـــد بكلمة رضـــا منــــــك يصـــــــبح لينــا وينصهر افتقدنا تقبيل يداك كل يوم ودعائك لنا الذي تتفتح له أبواب السماء ويتكسر له الصخر عشت طيبا للذكــر وودعـنـــاك بمزيــــد مــن العــزة والكــرامـــة والفــخــر عشـــت طيبــا للقـلب لينــا معطاء حكــيمــا صلبـــا جلــدا عصيـــا علــى الكســر
عاشـــت فينـــــا روحــــك الطـــــاهــرة وعـــزاؤنــــــــا انـك مـــت موت الفائز بالجنة المنتصـــر تكـاد الأجساد تتقطع ألمـــــــا على فرقــاك وتكاد القــــلوب من الحسرة تمـــــوت وتنفجــر يحـــن إليـــك المصــلــــى والجيـــران والأهــــل وكــــل المحبيــن للحـــاق بركـابــك تنتظـــــر
فلقــــد كــنت فينــــا مثـــل السحـــــابــة التـــي علــــــى كــل الناس بالخـير والمحبة تمطــر
ولـقـد علمـتنا أن النفـــس عزيــزة وأنهـــا لغـــير اللــــه لا تـــــذل
ولا تـقهــــــــر
دمعاتي وأحزاني وكلماتي وأشعاري مهما كبرت عن الـم فرقاك لا ولن تستطيع أن تعبـر أســألك يا من لا يـــرد الدعـــاء أن تجعـلـــه روضــــــة من ريـــاض الجنــة ذلـك القبــر
وان تجعل مـــن فيــه فـــــي الفـــردوس الأعلـــــــى فــــــي مقعــــــد صــــــدق عند مليك مقتـــــدر
أسـألــك يــا مـن تمحــو الخطــــــايـــا وتتـــوب علــــــــى التائبيـن وللـذنب تـغفـــر
أن تــرحــــم والــــدي رحمـــة واســعة وان تجعل قلـــوب المحبين بذكـــراه تتعطــر وان تجعلنـــا يـــا ربنـ ـا من الشاكــرين الحامـدين لك والراضين
بالقضاء والقــــدر

زوجتك   و ابنك و بناتك
و جميع محبيك
رحمك الله يا ابي

الرابط المختصر: