شكر وتقدير إلى ثائر عبد الرحمن ذياب

 نتقدم نحن أبناء المرحوم
عبد الرحيم حسن قنب
بجزيل الشكر وعظيم الإمتنان
لله تعالى
ومن ثم لأخينا
ثائر عبد الرحيم ذياب
على جهوده ومساعدته لنا
في إعادة الحق بكامل إرثنا
المختفي نتيجة إننا ولدنا أيتام

حيث اننا منذ أربعون عاماً
ونحن محرومون
من ارثنا الشرعي
واليوم يعود الحق
وتتحقق العدالة
بمساعدة أخينا ثائر ذياب
مشكوراً بجهوده
ووقوفه إلى جانبنا
لكشف الحقيقة

عملاً بقوله تعالى :
  ( إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا
وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا )
صدق الله العظيم 
                    
وعلمنا رسول الله
صلى الله عليه وسلم :
( من لا يشكر الناس
لا يشكر الله )
لذا أحببنا أن نؤدي
بعض من الشكر
لمن وقف بجانبنا
جزاه الله خير الجزاء