البامية وفوائدها الغذائية.. تعرفي عليها

تأتي البامية بلونين الأحمر والأخضر، وكلا الصنفين لهما نفس الطعم، كما أن اللون الأحمر منها يتحول إلى الأخضر عند طهيه، وتصنف البامية بيولوجيا على أنها فاكهة، إلا أنها تستخدم عموما مثل الخضار في الطهي، وعلى الرغم من أنها ليست من أكثر الأطعمة شيوعا إلا أن البامية غنية بالعناصر الغذائية، وبما يلي 7 من فوائد البامية الصحية.

– البامية غنية بالعناصر الغذائية
تعد البامية مصدر ممتاز للفيتامينات سي و ك 1، وفيتامين سي عنصر غذائي قابل للذوبان في الماء يساهم في وظائف المناعة العامة، بينما فيتامين ك1 فيتامين قابل للذوبان في الدهون ومعروف بدوره في تخثر الدم، بالإضافة إلى ذلك البامية منخفضة في السعرات الحرارية والكربوهيدرات وتحتوي على بعض البروتين والألياف.

– البامية تحتوي على مضادات الأكسدة المفيدة
تحتوي البامية على العديد من مضادات الأكسدة التي تفيد الصحة، ومضادات الأكسدة هي مركبات في الطعام تمنع الضرر الناجم عن الجزيئات الضارة التي تسمى الجذور الحرة، ويعد البوليفينول هو أحد مضادات الأكسدة الرئيسية في البامية.

وتظهر الأبحاث أن تناول نظام غذائي غني بالبوليفينول قد يحسن صحة القلب عن طريق تقليل خطر الإصابة بجلطات الدم والأضرار التأكسدية، وقد يفيد البوليفينول أيضا صحة الدماغ نظرا لقدرته الفريدة على دخول عقلك والحماية من الالتهابات.

– البامية تقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب
ترتبط مستويات الكوليسترول المرتفعة بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب، حيث تحتوي البامية على مادة سميكة تشبه الهلام تسمى الصمغ، والتي يمكن أن ترتبط بالكوليسترول أثناء الهضم، مما يؤدي إلى إفرازها مع البراز بدلا من امتصاصها في الجسم وبالتالي الحفاظ على مستوى الكوليسترول الطبيعي والذي يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

– خصائص مضادة للسرطان
تحتوي البامية على نوع من البروتين يسمى الليكتين والذي قد يثبط نمو الخلايا السرطانية البشرية، ولقد وجدت دراسة أجريت على خلايا سرطان الثدي أن الليكتين الموجود في البامية قد يمنع نمو الخلايا السرطانية بنسبة تصل إلى 63%.

– تخفض نسبة السكر في الدم
يعد الحفاظ على مستويات السكر في الدم أمرا مهما للغاية لصحتك العامة، ويمكن أن يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم باستمرار إلى الإصابة بمقدمات السكري ومرض السكري، وتشير الأبحاث التي أجريت على الفئران إلى أن تناول البامية أو مستخلص البامية قد يساعد في خفض مستويات السكر في الدم.

– مفيدة للمرأة الحامل
حمض الفوليك هو عنصر غذائي مهم للنساء الحوامل، حيث أنه يساعد في تقليل مخاطر حدوث عيب في الأنبوب العصبي، والذي يؤثر على المخ والعمود الفقري للجنين النامي، ومن المستحسن أن تستهلك جميع النساء في سن الإنجاب 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يوميا.

وتعتبر البامية مصدرا جيدا لحمض الفوليك، حيث يوفر 100 جرام من البامية حوالي 15% من احتياجات المرأة الحامل يوميا من هذه المغذيات.

– سهلة الإضافة إلى نظامك الغذائي
على الرغم من أن البامية قد لا تكون عنصرا أساسيا في المطبخ، إلا أنها سهلة الطبخ، فعند شراء البامية حاولي البحث عن قرون خضراء ناعمة وطرية بدون بقع بنية او نهايات جافة، ومن ثم قومي بتخزينها في الثلاجة لمدة تصل إلى أربعة أيام قبل الطهي.

وعادة ما يتم استخدام البامية في الحساء واليخنات، وقد تحتوي البامية على مادة صمغية سميكة تصبح واضحة عند الطهي، ولتجنب البامية اللزجة يفضل طهيها على نار عالية، وتجنب تكديسها في المقلاة لأن ذلك سيقلل الحرارة ويسبب اللزوجة.

مقالات ذات صلة