ابتكار ثوري .. كرة من السيليكون لعلاج الحرقة المزمنة



توصل مجموعة من العلماء إلى حل يمكنه مساعدة المرضى الذين يعانون حرقة شديدة ومزمنة في المعدة، وذلك عن طريق زراعة كرة صغيرة من السيليكون في المعدة.

وأشارت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية، إلى أنه بالرغم من أن حرقة المعدة أمر شائع ويحدث بسبب تناول أطعمة معينة، إلا أنها يمكن أن تسبب أضراراً ومضاعفات خطيرة، بما في ذلك الإصابة بالسرطان. وباستطاعة هذا الجهاز الذي يأتي في حجم كرة التنس أو أصغر قليلا، التقليل من آلام الصدر الناتجة عن الارتداد المعدي المريئي، والذي يسبب تراجع حمض المعدة إلى الحلق.

ويطلق على الجهاز الجديد RefluxStop، وهو يعالج المشكلة عن طريق الضغط البسيط على الصمام المعيب في الجزء العلوي من المعدة لمنع الحمض من الارتداد. ويعمل هذا الجهاز الجديد عن طريق إدخال كرة من السيليكون في المعدة ويقوم بالضغط على العضلة العاصرة المريئية السفلية في إبقائها مغلقة؛ ما يوقف تسرب الحمض.

وكان الدكتور أندرو جيلفيلان، أحد البريطانيين الذين خضعوا لتجربة الجهاز، قد كشف كيف انتهت معركته التي استمرت لفترة طويلة مع ارتداد الحمض، مؤكداً أن الأعراض باتت أقل وأصبح قادرا على تناول الأطعمة التي تجنبها لسنوات.

ويأمل جراح الجهاز الهضمي في هيئة الخدمات الصحية الوطنية، بول جولدسميث، في أن يتم طرح هذا الجهاز على نطاق أوسع قريبا باعتباره مناسبا لجميع المرضى الذين يعانون من الارتداد المريئي.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة