08143221183424928364438220304744 إزالة الصورة من الطباعة

جمعية المستهلك تدعو لمتابعة مصداقية التخفيضات في المحلات التجارية

تلفزيون الفجر | دعت اليوم جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة الى توحيد الجهود لتشديد الرقابة على مصداقية حملات التنزيلات التي تعلن عنها المحلات التجارية في المحافظة وعلى اشهار الأسعار، خصوصا أن عديد المحلات وخصوصا الأدوات المنزلية ومحلات بيع السجاد والموكيت، التي تقوم بالإعلان عن هذه التنزيلات لفترة طويلة وتلقينا عدد من الشكاوى بخصوصها كونها لا تلتزم بالنسبة المعلنة للتنزيلات، الامر الذي قاد الى تدخل الجمعية لمراجعة الامر وإعادة الفروق لصالح المستهلك.

وقالت رانية الخيري امين سر الجمعية في المحافظة " تلقينا عدد من الشكاوى وقمنا بمتابعتها وفض الخلاف لصالح المستهلك في معظم المرات خصوصا أن المحلات تعلن عن تخفيضات تزيد عن 50% ويبقى السعر مرتفعا كما كان أو اقل بنسبة لا تزيد عن 10%، ولدى مقارنة الزبون الأسعار مع محلات أخرى لذات الصنف وذات الحجم يجد أن الفرق يزيد عن 40% في السعر، وتم متابعة هذه الشكاوى وحلها، وتم توثيقها في ملف الشكاوى لتكون مرجعا.

وأشار وسيم عسيلي أمين صندوق الجمعية إلى أن متابعة معظم الشكاوى جعلنا نصل الى حل ودي ينصف المستهلك أما بإعادة البضاعة وإعادة ثمنها، أو العودة للسعر المنخفض حسب التنزيلات، مشيرا الى "تعاون التجار بعد الاستماع لتوضيحاتهم بوجود فروق في النوعية رغم أن بطاقة البيان المرفقة بالبضاعة ذاتها الا أن كل محل له مصدره، وجوهر الموضوع بالنسبة لنا مصداقية التنزيلات والعروض".

ودعا وائل حجازي عضو مجلس إدارة الجمعية الى ضرورة تعميم نظام التنزيلات والتخفيضات والزام التجار بتوضيح السعر قبل التنزيلات والسعر بعد التنزيلات ليكون المستهلك على علم، والتشدد في موضوع اشهار الأسعار خصوصا ان عديد المتاجر لا تشهر الأسعار.