منتخب تربية طولكرم بطلاً لبطولة رمضان في القدس والقلب

تلفزيون الفجر الجديد / منتصر العناني – في سهرة كروية ختامية على ملعب مدرسة خالد بن سعيد الأساسية لأقوى بطولة رمضانية على الأضواء الكاشفة وبحضور مميز تجلت فيها الروح الرياضية العالية واللعب الراقي والنظيف وفي فنٍ تربوي ثابتي ممزوج بالآداء العالي الذي إستحق على درجة إمتياز وبحضور مدير التربية والتعليم محمد القبج ومدير مشفى الشهيد د. ثابت ثابت د. حسام الطنيب والحاج مأمون الناصيف مدير عام مجموعة شركات الناصيف للسياحة والسفر ود.جهاد حسونة ومحمد الشيخ مدير مدرسة الفاضلية وجمهور المشجعين الذين صفقوا لهذا اللقاء بحماس كبير تمكن أبطال كواسر التربية وفي إنتصاره الثامن عشر على التوالي أن يخطف الأضواء ويحقق الفوز كبطل مميز ليعتلي منصات التتويج من الفوز على فريق مشفى الشهيد ثابت ثابت في ميارة نهائية لبطولة ( رمضان في القدس والقلب ) والتي تصدت لتنظيمها بنجاح كبير مديرية تربية طولكرم وقدمت جوائزها مجموعة شركات الناصيف للسياحة والسفر (المهند لتأجير السيارات + تكسي الناصيف ) جاءت تكريماً لقدسنا الشريف في شهر رمضان المبارك وتذكيراً للعالم من  خلال رسالة هذه البطولة بالجرائم التي ترتكب بحق المدينة المقدسة من الإحتلال , وكانت المباراة النهائية قد جمعت أفل فريقين في البطولة منتخب تربية طولكرم الكواسر ومنتخب فريق مشفى الشهيد ثابت ثابت قدم فيه الفريقان نهائي رائع حظي بتشجيع الحضور على منصة الشرف والمشجعين , وإلى أحداث المباراة .

منتخب كواسر التربية أفضلية ولاعبو المشفى قاوموا

بدأ الشوط الأول بين منتخب كواسر التربية ومشفى الشهيد ثابت ثابت وسط تحضير مسبق للقفز والنيل من الشباك في اللحظة الأولى مع تطلع لحسم المرحلة سريعاً على إعتبار أنها موقعة مصيرية تحدد من البطل وتمكن لاعبو مشفى الشهيد ثبات في بداية الشوط الخمس دقائق الأولى منه أن يلعبوا في تكتيك خاص بهم بقياد حابس عثمان وفؤاد ابو حديد ود. عامر الخطيب ومحمد ضمير الهداف الخطير الذي كان ممسوكاً من لاعب التربية منتصر العناني وحالوا الوصول إلى الشباك لكن أحضنة التربية بقيادة معن ضمرة والحارس الملك عادل أبو شنب ابعد سبح هز الشباك لتبقى نظيفة كما هي منذ اللحظة الأولى وفي الدقيقة ال7 تمكن لاعبو التربية من الغوص إلى عمق جراح المشفى ورتبوا هجمة صاعقية بقيادة العناني وطه حسين وابو صلاح ومعن ضمرة لتخرج بهدف أولي سجله اللاعب المتألق طه حسين معلناً الهدف الأول ببراعة ليصفق لها مدير التربية محمد القبج تشجيعاً لفريقه , هذا الهدف عزز مكانة فريق كواسر التربية للتقدم دون خوف وسط تحذيرات الهجوم المضاد من أبناء المشفى  الذين لم يرق لهم هذا التقدم الكسراوي التربوي فتقدم لاعبو المشفى عامر الخطيب ملك الوسطية وزميله الهداف محمد ضميري ومنتصر آسيا إلى المنطقة الساخنة للتربية ويسددوا بقوة لكن ذلك فشل امام قوة حارس التربية أبو شنب الذي قفز وأبعد عدة كرات خطرة , لينتهي الشوط الأول رغم الفرص المهدورة التي أضاعها منتصر العناني وطه حسين ومحمد أبو صلاح 1/0 .

 

حكم اللقاء – الدوليان عبد القادر عيد وثائر ضراغمة .

(شوط ثاني ساخن وهدفان للكواسر وابناء المشفى تشنجوا )

 

إنطلق الشوط الثاني وسط خوف مشفى الشهيد ثابت ثابت من الخسارة في اللقاء فزجوا بلاعبين جدد لعل وعسى ألأمل يحذوهم للتغيير والتهديف فأدخلوا اللاعب محمود خضرة واشرف عطا وحسان غطاس , وبرغم أن لاعبو كواسر التربية لعبوا بخمس لاعبين دون أي لاعب إحتياط وإبتعاد كابتن فريقه درويش البري بسبب الصابة إلا أنه اصر أن يحلق عالياً ويحقق الفوز بقيادة محمد ابو صلاح والمايستروا معن ضمرة والمهاري طه حسين وصانع الأهداف منتصر العناني والحارس الطيار عادل أبو شنب ليدخلوا عمق مشفى الشهيد ثابت ثابت ليثبتوا بالضربة القاضية الفوز وتأمين التتويج بمزيد من الأهداف , وكان لهم ذلك عندما في الدقائق الأخيرة من زمن الشوط الثاني ونهاية المبارة أن يقود اللاعب طه حسين ومحمد أبو صلاح ومنتصر العناني ومعن ضمرة هجمة سريعة مرتدة سددها طه حسين لتسكن شباك المشفى وسط راحة كواسر التربية من هدف التأمين الثاني له , ورغم الأصابة التي ألمت به فقد قرر اللاعب والكابتن درويش البري لاعب التربية أن يخوض المعركة في الأنفاس الأخيرة من المباراة ليشارك الفوز وتمكن درويش البري منذ اللحظة الأولى أن يحدث تغييراً وسط ترحيب بنزوله فخرج منتصر العناني ونزل مكانه البري الذي تقدم وواصل مع أبو صلاح وطه حسين ليشكلوا مثلثاً مرعباً في نهايات الشوط الأول ويسجلوا الهدف الثالث بقدم ذهبية طه حسين بعد تحويلة من قدم أبو صلاح لتنتهي المباراة بفوز كواسر التربية على مشفى الشهيد ثابت ثابت بثلاثية نظيف دون رد .

مثل منتحب التربية – درويش البري / منتصر العناني / محمد ابو صلاح / معن ضمرة / طه حسين / والحارس عادل أبو شنب .

مثل منتخب مشفى الشهيد ثابت ثابت – حابس عثمان / فؤاد ابو حديد / الحارس أياد عثمان / عامر الخطيب / اشرف عطا / حسان غطاس / منتصر آسيا / محمود خضرة / سامر بدران / محمد ضميري .

وفي ختام البطولة قام مدير التربية والتعليم محمد القبج ومدير مشفى الشهيد ثابت ثابت د. حسام الطنيب ومدير عام مجموعة شركات الناصيف للسياحة والسفر الحاج مأمون الناصيف ود. جهاد حسونة وجواد البركة  من مشفى الشهيد ثابت ثابت ود. بسام حمدان عميد كلية التربية والتكتنولوجيا في جامعة خضوري وعبد الرحمن ناصيف وفي حفل متواضع بداية كرموا راعي مسيرة التربية والتعليم الأستاذ محمد القبج بدرع تقديري سلمه له الحاج مأمون الناصيف ودرع تقديري لمدير عام مجموعة شركات الناصيف للسياحة والسفر سلمه أياه الأستاذ محمد القبج تقديراً له على تقديمه ودعمه جوائز البطولة كاملة مشكوراً ثم تكريم حكام البطولة بميداليات ذهبية لكل من – الدولي عبد القادر عيد والدولي ثائر ضراغمة وعادل يحيى واكرم قعدان .

كما كان هناك تكريم خاص للطفلة المعاقة صابرين عمر جابر التي تواجدت طوال البطولة وهي أبنة المرحوم اللاعب عمر جابر رحمه الله .

كما تم تكريم اللجنة المشرفة على البطولة بميداليات ذهبية وهم – د. جهاد حسونة / منتصر العناني / درويش البري / عبد الرحمن ناصيف / عبد الأله ناصيف ومن تلفزيون الفجر الجديد فادي ياسين .

ميدالية لأفضل حارس مرمى مستجد – راضي عالية من  منتخب تكسي الناصيف / واللاعب المثالي من نصب اللاعب فراس الناصيف من فريق الهلال الأحمر .والحارس عادل ابو شنب أفضل حارس مرمى والذي لم يدخل شباكه أية أهداف طوال البطولة .

تكريم الذين ساهوا في إنجاح  البطولة – مدير التربية والتعليم محمد القبج / د. حسام الطنيب مدير مشفى الشهيد ثابت ثابت / الحاج مأمون الناصيف مدير عام مجموعة شركة الناصيف للسياحة والسفر / د. جهاد حسونة / جواد البركة / عبد الرحمن الناصيف / د. بسام حمدان عميد كلية التربية والتكنولوجيا في جامعة خضوري / درويش البري / محمد الشيخ / منتصر العناني .

وتم تقليد أصحاب المركز الثاني في البطولة منتخب ختيارية مشفى الشهيد ثابت ثابت بالميداليات الفضية وتسلم كابتن فريقهم فؤاد ابو حديد كاس المركز الثاني , وجاء دور ألأبطال الكواسر منتخب تربية طولكرم وفي ظل تصفيق حار تم تقليدهم ميداليات ذهبية لحصولهم على المركز الأول وليتسلم كابتن الفريق درويش البري كاس المركز الأول بجدارة وإستحقاق وسط فرحة لاعبيه ومشجعيه ومبروك .

 

ملاحظات حول البطولة :

  • منتخب كواسر التربية الفريق الوحيد الذي لم تدخل شباكه أية أهدف طوال البطولة لتبقى نظيفة .
  • سجل في البطولة 25 هدفاً كانت معظمه الأكثر تسجيلاً منتخب تربية طولكرم ومشفى الشهيد ثابت ثابت .
  • أفرزت البطولة لاعبين جدد ذات قدرة عالية خلال اللقاءات
  • تواجد الطفلة المعاقة صابرين عمر جابر والتي تعشق كرة القدم في الملعب طوال البطولة وحتى نهايتها .
  • شكر وتقدير للحاج مأمون الناصيف مدير عام مجموعة شركات الناصيف للسياحة والسفر تكفل بتقديم جوائز البطولة كأملة .
  • تسجيل فريق جديد ولأول مرة يُشارك فريق الريال تكسي الناصيف فيها بقيادة الكابتن عبد الرحمن الناصيف مسؤول الفريق .
  • شكر وتقدير لوسائل الأعلام خاصةَ تلفزيون الفجر الجديد والصحف جريدة الحياة الجديدة والقدس والأيام ووكالة معاً ورامتان سبورت وبال جول  وشبكة الأقصى سبورت والحقيقة سبورت وموقع المستشار زهير الخليل .
  • إقرار بطولة ثانية خلال الأسابيع القادمة بمشاركة أوسع .
 
 
{gallery}2010/8s/Monta5abTarbeyaTulkarm-WinsBotolatRamadanInQudsAndHeart{/gallery}