صور وفيديو الهدف : ريال مدريد يتخطى عقبة خيخون بهدف متأخر بدون مورينهو

تلفزيون الفجر الجديد – انتزع ريال مدريد فوزاً صعباً وغالياً بهدف نظيف من توقيع جونزالو هيجواين على أرض ملعب “إلـ مولينون”  في المباراة التي استضافه فيها سبورتنج خيخون ضمن مباريات الجولة الحادية عشرة من الليجا .

بعد عشر دقائق من الحذر المتبادل بين الفريقين لاحت الفرصة الأولى الخطيرة جداً للريال في الدقيقة الـ10 عبر جونزالو هيجواين الذي سدد كرة متطرفة من يمين منطقة الجزاء اصطدمت بباطن العارضة ووجدت طريقها لأحضان الحارس خوان بابلو.

بعد الفرصة بدأ الريال في السيطرة على مجريات اللقاء لكن بدون فرص، فامتلك النادي الملكي الكرة بصورة أكبر وبقت هجمات خيخون غائبة، فالفريق يتقدم لكن بدون تأثير يذكر، إلى أن جاءت الدقيقة 21 بعد ان توغل سانخوي داخل المنطقة ومرر الكرة إلى دييجو كاسترو الذي أطلقها قوية لكنها اصطدمت ببيبي من مدى قريب من المرمى لتضيع فرصة على أصحاب الأرض الذي وضح تحفزهم الشديد خلال أحداث اللقاء بسبب تصريحات ما قبل المباراة.

مع مناوشات من رونالدو الذي ظهر أخيراً ولمسة جميل من سانخوي “المتسلل” وضربة غير مقصودة من بيبي “المتهور” له وتركيز خيخون على الانطلاق من جانب مارسيلو عبر نجم الرينجرز السابق ناتشو نوفو ثم حوار جانبي بين ألونسو وإيجورين، وضح أن المباراة لن تكون سهلة أبداً في ظل غياب الفرص تقريباً من النادي الملكي وبسبب توتر الأجواء وتصفير جماهير المولينون على كل لمسة من لاعبي الميرينجي.

وبعد أن طالب لاعبي خيخون بركلتي جزاء في نفس اللعبة لصالح سانخوي ودييجو كاسترو على بيبي وكارفاليو دون استجابة من الحكم، أطلق الأخير صافرته معلناً انتهاء الشوط بالتعادل السلبي.

في الشوط الثاني، وضح احتواء ريال مدريد لمنافسه وسيطرته على مجريات اللعب فضاعت عليه فرصة لافتتاح التسجيل بعد تسديدة رونالدو في الدقيقة 49 التي تصدى لها خوان بابلو ثم إخراج عنتري من أرنولين لأكثر من كرة، لكن الدقيقة 55 شهدت قراراً مثيراً للجدل من حكم المباراة بإلغائه لهدف صحيح للريال بداعي تسلل غير موجود على هيجواين الذي حول عرضية برأسه في المرمى قبل أن يرد سانخوي بسرعة بتسديدة قوية أرضية من داخل المنطقة على الجانب الأيمن في الدقيقة 56 لكنها مرت بجوار القائم.

وبعد فترة من الهدوء النسبي والتحسن في أداء خيخون الدفاعي من جديد، لاحت أخطر فرصة لجونزالو هيجواين في الدقيقة 69 بعد أن انفرد بخوان بابلو وسدد الكرة على يمينه لكن بابلو تعملق وأخرج الكرة لركنية ليتحسر الأرجنتيني على ضياع الفرصة ويقلب مورينيو يده في المدرجات متعجباً من الفرصة السهلة.

وكأن سانخوي ينتظر فرصة دائماً للريال ليرد، فرد وبصورة أخطر بتسديدة بنفس الطريقة تقريباً في الدقيقة 7لكنها كانت أخطر لأن وضعيته كانت أفضل لكن الكرة كانت قريبة جداً من القائم هذه المرة لتضيع فرصة على النادي الآشتوري.

ظهر البديل بنزيما قريباً من المرمى كعادته لكن فرصتين في الدقيقتين 76 و80 لم تسفرا عن شيء بعد أن تصدى بابلو للأولى وارتطمت الكرة بالشباك من الخارج في الثانية لكن الدقيقة 83 شهدت هدفاً انتظره الريال كثيراً منحه الثلاث نقاط وذلك بعد أن ارتقى بنزيما لعرضية سيرخيو راموس ولعبها برأسه ليفشل خوان بابلو في الإمساك بها وتقع على الأرض لتجد هيجواين المتابع الذي وضعها في المرمى الخالي ليحرز الريال هدفه الأول في ملعب المولينون منذ 173 دقيقة.

أبرزت الدقيقة 84 أهمية القدرات الفردية بين اللاعبين حتى الحراس، وذلك بعد أن ارتقى البديل دافيد بارال لعرضية ناتشو نوفو ووضعها قوية برأسه لكن كاسياس أخرجها بصعوبة بالغة لينقذ هدفاً محققاً لخيخون مبرهناً من جديد عن أهمية التدخلات الحاسمة في مثل هذه الأوقات.

امتص لاعبو الريال البقية الباقية من الوقت ليتمكنوا بالخروج بنقاط المباراة إلى بر الأمان لينجح البلانكوس في العودة من جديد لصدارة الليجا بعد أن رفعوا رصيدهم إلى 29 نقطة فيما بقى سبورتنج خيخون بنقاطه الـ10 في المركز الـ17

صور المباراة

{gallery}2010/11s/SportingdeGijon-Real14-11{/gallery}

فيديو هدف ريال مدريد أمام سبورتينج خيخون بأقدام جونزالو هيجواين بالدقيقة 82