منتخبا بنات القدس ورام الله يلتقيان الجمعة المقبل بحضور فياض

ضمن خطة تطبيق الرؤية الاجتماعية والمجتمعية للعبة كرة القدم، ينظم الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم في يوم العاشر من ديسمبر (كانون أول) الجاري مباراة لكرة القدم النسوية على استاد فيصل الحسيني بين منتخبي القدس رام الله للفتيات،

وذلك ضمن الاحتفال السنوي باليوم العالمي لحقوق الإنسان.

وتم ترتيب هذه المباراة بالتنسيق بين اتحاد وكرة القدم وبين مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في فلسطين ومركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب في فلسطين.

وسيحضر الاحتفال الدكتور سلام فياض رئيس الوزراء وماكس جيلارد المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط واللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم.

ومن ضمن برنامج الاحتفال باليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يصادف العاشر من ديسمبر كل عام ستعرض جداريه ضخمة لحقوق الإنسان سميت (جداريه الأمل) على هامش المباراة النسوية وذلك بين الساعة الواحدة والثانية ظهرا كذلك ستلقى كلمات في الاحتفال لمتحدثين بين الساعة الثانية والثانية والنصف وسيتم التوقيع على ألجداريه من الساعة الثانية والنصف إلى الساعة الثالثة عصرا يليها إقامة المباراة في الساعة الثالثة عصرا.

الاعلان العالمي لحقوق الانسان
وتجدر الإشارة هنا إلى أن ميثاق الأمم المتحدة لحقوق الإنسان صدر في مؤتمر سان فرانسيسكو عام 1945، كما أن الجمعية العامة للأمم المتحدة أصدرت قرارا يتضمن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بتاريخ 10/12/1948 م.

ويتضمن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان المعاني التالية:
حرية الحركة والتنقل وحق التعليم والصحة والغذاء والكساء واللجوء السياسي وحفظ كرامة الانسان وقدره سواء للرجال والنساء اوللكبير والصغير ، وعدم التمييز بالنسبة للغة أو الدين أو اللون أو الجنس او العقيدة او حرية الرأي، كذلك يشمل حقوق الإنسان على حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة والدفاع عن الأطفال وقضايا متعلقة بجرائم الحرب ضد البشرية والتحرر من الخوف والفاقة وسيادة القانون والإدراك الاجتماعي لحقوق الإنسان.

انه من الضروري على الدول الأعضاء في الأمم المتحدة التي تعهدت بضمان مراعاة حقوق الإنسان والحريات الأساسية واحترامها أن تسعى شعوبها إلى توطيد احترام هذه الحقوق والحريات عن طريق التعليم والتربية واتخاذ إجراءات قومية وعالمية لضمان الاعتراف بها ومراعاتها بصورة عالمية فعالة.