ثقافي طولكرم العنابي القادم بقوة يُعادل مركز جنين القادم بقوة بأقدام الجولاني وعلي وعبد الله الطبال

 منتصر العناني …. 

في ظل حِراك متواصل ومنذ الإعلان عن موعد إنطلاقة مرحلة الإياب من قبل الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم في دوري القدس للمحترفين

والذي يعتبر منحنىً قوياً للفرق ال 12 وخاصة التي تتراواح وتأرجحت في مرحلة الذهاب بدأت وبكثافة تستعد من خلال لقاءات ودية وإستعدادية وتجريبية للوقوف على جهوزية لاعبيها وخاصة الفرق الكرمية والتي حُرمت من ملعبها البيتي منذ فترة طويلة مما أثر على نتائجها وتراجعها ,وفي الإطار ذاته إستضاف ثقافي طولكرم والذي يقع في المنطقة الدافئة على لائحة الدوري وبحاجة لرفع رصيده إستضاف شقيقه مركز جنين القادم بقوة إلى الساحةالرياضية في لقاء ودي على ملعب الشهيد جمال غانم المحروم من المباريات الرسمية وعلى الأضواء الكاشفة( النُص نُص مضاءة ) جاءت أحداث اللقاء ساخنة وقدم الفريقان كرة فنية مميزة أجادها لاعبو هم والتي بدأ الشوط الأول في حالة كر وفر وغوص إلى العمق في المنطقة المحرمة وبرغم الضغط الأولي لمركز جنين إلا أن زحف لاعبو الثقافي رسم تهديداً صريحاً لشباك مركز جنين والذي كانت دفاعاته محصنة وبشكل عال , ولكن هذا الصمود لم يطل فزحف عبد الله الطبال في الدقيقة (21) إلى عمق مركز جنين ونفَّذَ هدفاً رائعاً من تسديدة قوية من داخل المنطقة المحرمة هزت شباك جنين معلناً الهدف الأول ولكن ذلك لم يرق لمركز جنين فبعد 9 دقائق عن هدف الطبال رد لاعب مركز جنين إسامة علي وفي الدقيقة (30) بهدف قوي أسكنه في شباك ساهر شاهين الحارس المبدع من خطأ دفاعي محسوب وأبقى الفريقين الشوط الأول في حالة تعادل رغم بعض الفرص الثمينة لينتهي بهدف لهدف ,
في الشوط الثاني لجأ المدربان جمال حدايدة ومصطفى الكنغ بإجراء تغيرات سريعة لتفادي التعادل وإجراء حِراك سريع لتغيير مجرى اللعب وزجوا بلاعبيهم لينطلقوا بوتيرة متسارعة وأفضل من الشوط الأول قدم فيه لاعبوهم عرضاً أعتمدوا فيه على الكرة المرتدة والدخول إلى العمق بهجوم مباغت وأسقط لاعبو الفريقين كرات نظيفة من خلال الكرات العرضية وتغيير الإتجاهات العكسية والمباغتة وما ,وهذا ما فعله مركز جنين بقيادة اللاعب الجولاني لاعب التعزيز الوافد الذي باغت ثقافي طولكرم في الدقيقة الأولى من زمن الشوط الثاني بتسديدة مباشرة من خارج المنطقة الساخنة لتسكن رياح قوتها في شباك الحارس الثقفاوي ساهر شاهين معلناً الهدف الثاني للمركز في الدقيقة (46) , وعلى إثر ذلك الهدف بدأ الثقافي محرجاً امام جماهيره التي حضرت اللقاء وأصر بقيادة لاعبيه الكبار أن يلحق ويطارد مركز جنين في المنطقة الساخنة من خلال الهجمات المكثفة والصاخبة مما أسفرت هذه الهجمات وبرغم الدفاعات الحصينة لمركز جنين من أن يعود اللاعب المتألق والنجم عبد الله الطبال ومن تسديدة صاروخية قاتلة من خارج ال 18 ويسدد بقوة لتسكن شباك مركز جنين معلناً مع فرحةٍ كبيرة الهدف الثاني في الدقيقة (65) والتعادل للثقافي على ارضه وبين جمهوره مما جدد الثقة بنهوضه ولعبه الجماعي الموفق , وقد حاول الفريقين أن يتجاوزا التعادل ليينتقلا إلى مرحلة الفوز في ظل وصول الشباك دون تسجيل في صورة إهدار الفرص لينهيا المباراة الممتعة بالتعادل الأيجابي بهدفين لكل منهما .
حكم اللقاء بجدارة – عبد القادر عيد وساعده خالد خطيب وطارق جبيهي وثائر ضراغمة حكماً رابعاً .
يُشار أن الفريقين الثقافي ومركز جنين سيجريان مباريات ودية وإستكشافية تحضيراً للإستحقاقات المقبلة على أجندة الفريقين .