سؤال للواء جبريل لماذا ملعب الشهيد جمال غانم لا زال على حاله حتى اللحظة ؟

تلفزيون الفجر الجديد- في ظل النتائج الغير مرضية والمزعجة حقيقة لنادي ثقافي طولكرم ومركز طولكرم السمراني وجماهيرهم والرياضيين  في دوري المحترفين وتذيلهم اللائحة لأول مرة في تاريخ الكرة الكرمية .

وفي ظل غياب ملعب الشهيد جمال غانم ملعبهم البيتي  الذي ينتظر أن تبدأ فيه أعمال الصيانة منذ فترة و التي طال أمدها وحرمت الأندية لفترة طويلة من ممارسة حقها في اللعب عليها بحجة لا ندري ما السبب حتى اللحظة وأنا هنا ارفق صورة عندما حضر اللواء حبريل الرجوب وبرفقته نضال الحديد ورئيس بلدية طولكرم وعدد من رؤساء الأندية منذ يزيد عن السنة والوعود بإنتظار التنفيذ أن يكون على الأبعد جاهزا في شهر 7 من العام الحالي وسمعنا بعدها عن تنفيذ وتوقيع إتفاقية عن بدء أعمال التعشيب الصناعي والصيانة في شهر 9 الحالي وها نحن في شهر 9 ولم نجد شيئاً يمارس على ارض الملعب .

سؤال يتبادر لكل الرياضيين في هذه المحافظة لماذا هذا الملعب الوحيد الذي يعاني الأمرين ولا أحد يستجيب والخسارة واضحة أنديتنا تغرق في الخسارات تلو الخسارات ولا تحرك سؤال موجه لبلدية طولكرم ولإتحاد كرة القدم الفلسطيني للواء جبريل الرجوب نريد توضيحاً وهذا يقع في باب الحرص الكبير على الرياضة الكرمية وفرقها التي بدأت تنهار نتتظر