عثامنه يقدم استقالته من الاتحاد الفلسطيني للكيك بوكسينغ والمواي تاي

تلفزيون الفجر الجديد- منتصر العناني– قدم سمير عثامنه نائب رئيس اتحاد الكيك بوكسينغ والمواي تاي استقالته من الاتحاد معنونة إلى رئيس الاتحاد اللواء محمد زيداني مبينا فيها أسباب الاستقالة والتي تعود الى الصعوبات التي يواجهها الاتحاد وكذلك الصعوبات التي يواجهها شخصيا داخل الاتحاد .

والجدير بالذكر أن عثامنه هو مؤسس رياضة الكيك بوكسينغ ورياضة المواي تاي بالوطن ، وكان أول رئيس للاتحاد الفلسطيني للكيك بوكسينغ تأسس بالوطن عام 1999.

وشغل مناصب عديدة في الاتحادات العربية والدولية منها ممثل الجمعية العالمية لمنظمات الكيك بوكسينغ – واكو ، وعضو اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي للمواي WMF والاتحاد الأسيوي للمواي تاي AMF ، وممثل جمعية كرو مواي تاي KMA في تايلاند، وممثل الاتحاد العالمي للمواي بوران WMBF ، وعضو في اللجنة الفنية للاتحاد العربي لرياضات الكيك بوكسينغ ، وعضو في لجنة الفحوصات والتريقة بالاتحاد العربي للمواي تاي ، ورئيس لجنة المواي بوران في اتحاد غرب أسيا للمواي تاي . هذا وكان له الفضل في أعداد الكثير من المدربين والحكام داخل الوطن .

وكذلك أعداد البرامج والخطط التطويرية التي نقلت اتحاد اللعبة بالوطن نقلة نوعية ، حيث اعتبر اتحاد الكيك بوكسينغ والمواي تاي حسب استفتاء موقع أطلس سبورت  وكورة بلدنا كافضل اتحاد العاب فردية لعلم 2013 بالمحافظات الشمالية.

وتبقى إستقالة عثامنة على طاولة اللواء زيداني والذي تعتبر إستقالته خسارة كبيرة لإتحاد الكيك بوكسينغ والمواي تاي والذي كان من المؤسسين الرئيسيين له في الوطن والخارج وكانت له ولا زالت بصمات واضحة وجليه على هذه اللعبة وبإنتظار رد زيداني على هذه الإستقالة ولم يعبر عثامنة على ان هذه الإستقالة هل هي دون رجعه أم إستقالة لإيجاد حلول للصعوبات لمصلحة الإتحاد واللعبة .