شاهد : مدفعجية آرسنال يهزمون جيش نيوكاسل برأسية من ذهب

استغل آرسنال تعثر توتنهام على ملعب جوديسون بارك أمام إيفرتون مطلع هذا الأسبوع وتمكن من الفوز على ضيفه نيوكاسل يونايتد في ختام مباريات الجولة الـ28 بملعب الإيماريتس ليرفع رصيده لـ52 نقطة في المركز الرابع بفارق نقطة واحدة فقط عن توتنهام الثالث.

وأضحى فريق آرسين فينجر هو أكثر الأندية الإنجليزية هذا الموسم قدرة على العودة من التأخر للفوز بالمباراة حيث فعل ذلك أمام تشيلسي على ملعب ستامفورد بريدج وأمام توتنهام على ملعب الإيماريتس وأمام ليفربول على ملعب أنفيلد روود وها هو يضيف مباراة رائعة لهذا الرقم الاستثنائي.

حظت المباراة ببداية مثيرة ومشتعلة حيث سجل نيوكاسل هدف التقدم في الدقيقة 14 ثم رد عليه آرسنال بهدف التعادل في الدقيقة 15.

وغلب على أداء نيوكاسل الحذر معظم أوقات الشوط الأول والاعتماد على الهجمات المضادة لسرعة سانتون وكاباي وشيخ تيوتي في نقل الهجمة من الدفاع للوسط إلى الهجوم نحو حاتم بن عرفة والنجم السنغالي "ديمبابا"، لكن عاب عليه الانكماش أكثر من اللازم في الشوط الثاني ما أدى لضياع المباراة من المدرب آلان باردو الذي سقط في خطأ كبير حين قام بتغيير لاعب الوسط النشيط أوبيرتان ليسلم الوسط لآرسنال تماماً ما سمح لبعض لاعبي خط دفاع المدفعجية للتقدم لأداء الأدوار الهجومية.

وسيطر آرسنال على الكرة في منتصف الملعب وخلق أكثر من فرصة بواسطة انطلاقات باكاري سانيا وثيو والكوت من على الطرف الأيمن مع غياب تام لفاعلية الجهة اليسرى التي شغلها أليكس تشامبرلين أحد أضعف عناصر المدفعجية خلال هذه المباراة.

واستفاد لاعب الوسط الإفواري "شيخ إسماعيل تيوتي" من خطأ فادح للمدافع البلجيكي "توماس فيرمالين" في منتصف ملعب آرسنال عند الدقيقة 14 ليُمرر لديمبابا الذي مرر بسرعة لأوبيرتان ومن الفرنسي إلى صاحب الأصول التونسية "حاتم بن عرفة" المنطلق على الرواق الأيمن، ليتسلم الكرة ويراوغ بمهارة عالية "كيران جيبس" داخل منطقة الجزاء بيمناه ثم يصوب في الزاوية الضيقة بيسراه معلناً عن تقدم نيوكاسل مع احتفال فريد من نوعه لرفاق ديمبابا.

ولم يدم تقدم نيوكاسل طويلاً فبعد انتهاء احتفال بن عرفة بالهدف شن آرسنال هجمة سريعة بقيادة ثيو والكوت الذي مَرر عرضية رائعة لروبن فان بيرسي داخل منطقة الجزاء ليراوغ النجم الهولندي كوديتشيني ويصوب بيسراه على نفس طريقة حاتم بن عرفة بوضع الكرة في الزاوية الضيقة.

وعاد روبن فان بيرسي ليُهدد مرمى نيوكاسل في الدقيقة 17 بتصويبة صاروخية من على خط الـ18 لكنها عبرت ومرت بعيدة فوق العارضة بقليل.

انخفض بعد ذلك إيقاع اللعب وبدأ نيوكاسل يغلق المساحات في منطقة الوسط ومنع ثيو والكوت وسانيا من اختراق جهة سانتون وداني سيمبسون، لينتهي الشوط بالتعادل الإيجابي 1/1.

وضاعف آرسنال من حدة هجماته على مرمى تيم كرول في وقت مُبكر على بداية الشوط الثاني بفرصتين مؤكدتين للتسجيل، الأولى من توماس روزيسكي، والثانية من روبن فان بيرسي.

ورغم سحب المدرب "آلان باردو" للمدافع "سانتون" في الدقيقة 46 لمحاولة ضبط إيقاع الجهة اليسرى إلا أن هذا لم يحدث الفارق بل زاد الأمور سوءاً.

فمرر ثيو والكوت عرضية رائعة من تلك الجهة في الدقيقة 49 ذهبت على رأس التشيكي "روزيسكي" الهارب من الرقابة الدفاعية داخل منطقة نيوكاسل لكنه لم يحولها بشكل صحيح في إحدى الزوايا ووضعها في يد الحارس تيم كرول.

آرتيتا العائد بعد غياب 10 أيام عن الملاعب بداعي "ارتجاج في المخ" تعرض له أثناء مباراة ليفربول على ملعب أنفيلد روود في الجولة الـ27 أرسل كرة عرضية نموذجية في الدقيقة 55 من الجهة اليمنى ذهبت على قدم فان بيرسي لكن الكوبرا وضعها بتسرع من لمسة واحدة في يد تيم كارول لتضيع.

وظهر تشامبرلين بمستوى أفضل مما قدمه أثناء الشوط الأول وبدأ يتحرر في منطقة العمق ويغير مكانه لتكثيف الرقابة عليه في الجهة اليسرى من ميك ويليامسون وحاتم بن عرفة.

وأهدر توماس روزيسكي هدف مُحقق في الدقيقة 66 عندما فشل في تحويل عرضية ثيو والكوت الذي راوغ كوديتشيني بطريقة ممتازة لكن التشيكي لم يُحسن استثمار هذه الفرصة.

وشعر فينجر بأهمية إضافة دماء جديدة على خط الوسط والهجوم فقام باخراج "تشامبرلين" والدفع بالإفواري "جيرفينهو" في الدقيقة 68، وبعد أقل من 10 دقائق استعان بخدمات آرون رامسي على حساب توماس روزيسكي في الدقيقة 76 ولم تسفر تلك التغييرات عن أهداف من تلك العناصر وكانت الفرصة الوحيدة القريبة في الدقائق الأخيرة قد جاءت في الدقيقة 79 بعدما قص جيبس تمريرة خاطئة من داني سيمبسون في الجهة اليسرى لمنطقة نيوكاسل مررها عرضية لروبن فان بيرسي لكن الأخير سددها بوجه القدم دون تركيز بعيدة عن القائم الأيسر.

من جانبه رد المدرب "آلان باردو" على تغييرات فينجر بإخراجه لشيخ تيوتي في الدقيقة 81 واشراك جوثري لضبط إيقاع الوسط الذي فقده تماماً خلال الشوط الثاني.

وشدد آرسنال الخناق على نيوكاسل في الدقائق الـ6 الأخيرة وعمل على تسجيل هدف قاتل ولاحت له أكثر من فرصة لتحقيق ذلك، ففي الدقيقة 90 وببراعة كبيرة تصدى تيم كرول لرأسية ممتازة من المدافع المتقدم لأداء الدور الهجومي "توماس فيرمالين" بعد تلقيه عرضية من الجهة اليسرى مهدها "ألكسندر سونج"، وأبعد كوديتشيني كرة أخرى بردة فعل عالية من ثيو والكوت ذهبت لركلة ركنية نفذها آرتيتا لكن الكرة لم تجد من يحولها داخل الشباك.

وفي اللحظات الأخيرة فشل لاعبي نيوكاسل في استهلاك الوقت الضائع الذي احتسبه هاورد ويب بالاحتفاظ بالكرة ليستغل آرسنال الفرصة ويتمكن من تسجيل هدف النصر في الدقيقة 95 بمتابعة ناجحة من المدافع توماس فيرمالين لكرة روبن فان بيرسي داخل منطقة الجزاء بعد عرضية نموذجية من نجم المباراة "ثيو والكوت".

جدير بالذكر أن نيوكاسل قد هزم آرسنال الموسم الماضي على ملعب الإيماريتس بهدف سجله اللاعب الحالي لليفربول "أندي كارول" بالرأس.

فيديو الهدف القاتل