الليلة : الملكي يبحث عن ذاته أمام سوسييداد في البرنابيو

يقابل غدًا الفريق الملكي ريال مدريد فريق ريال سوسييداد ضمن الأسبوع رقم 30 من الليجا الإسبانية في المباراة التي ستقام على ملعب السنتياجو بيرنابيو.

ويسعى ريال مدريد من خلال هذا اللقاء العودة إلى نغمة الانتصارات بعد أن أهدر أربع نقاط أمام كل من ملقة وفياريال على التوالي مما أدى إلى تقليص الفارق مع صاحب المركز الثاني برشلونة إلى 6 نقاط.

وكان ريال مدريد قد تمكن من الفوز على ريال سوسييداد في السان سباستيان بهدف مقابل لاشيء من توقيع مهاجم الفريق جونزالو هيجواين.

والآن دعونا نستعرض أهم ما جاء في مباراة الذهاب

قدم ريال مدريد شوطًا أولًا رائعًا استحوذ فيه على مجريات اللعب بفضل انطلاقات فابيو كوينتراو و تحركات جونزالو هيجواين التي خلخلت دفاع ريال سوسييداد .

وتشهد الدقيقة التاسعة هدف المباراة الأول عن طريق جملة فنية رائعة بعد تمريرة سحرية من الدولي البرتغالي فابيو كوينتراو انفرد على إثرها هيجواين وضعها من فوق حارس ريال سوسييداد محرزًا هدف المرينجي الأول .

واصل ريال مدريد ضغطه وبحثه عن الهدف التاني لتأمين الحصول على النقاط الثلاث حيث سدد نجم الفريق الملكي كريستيانو رونالدو تسديدة قوية تصدى لها حارس سوسيداد برافو ، بعدها ارتقى سيرخيو راموس لعرضية من دي ماريا وبرأسه ضعيفة في يد الحارس كلاوديو برافو  .

لم يظهر تقريبًا فريق ريال سوسييداد في الشوط الأول حيث اعتمد على الهجمات المرتدة السريعة رغم أنه يلعب على أرضه ووسط جماهيره .

وفي الشوط الثاني دخل ريال مدريد أول خمس دقائق بقوة لإضافة الهدف الثاني لقتل المباراة تمامًا ، حيث سدد الظهير الأيمن ألفارو أربيلوا تسديدة قوية مرت بجوار القائم الأيمن .

ومنذ الدقيقة 60 من عمر المباراة استفاق الفريق الباسكي وسدد كارلوس فيلا أول تسديدة لريال سوسييداد في المباراة وتصدى لها إيكر كاسياس .

بعدها بخمس دقائق سدد كريزمان تسديدة قوية جدًا أخرجها كاسياس بصعوبة إلى ركلة ركنية ، بعدها شعر مدرب ريال مدريد جوزيه مورينيو بالخطر فأخرج كل من أوزيل و لاس ديارا ونزل كل من كاكا وخضيرة .

وفي الدقيقة 75 فرصة خطيرة جدًا لريال مدريد بعد أن مرر أنخيل دي ماريا كرة سحرية مرت من أمام رونالدو وسددها راموس فوق العارضة .

وفي الدقائق العشرة الأخيرة من نهاية المباراة تحمل خط دفاع ريال مدريد الضغط الشديد وتألق واضح من الرباعي بيبي ،راموس ، كوينتراو وأربيلوا حيث أفسدوا كل محاولات ريال سوسييداد ليحصل ريال مدريد على ثلاث نقاط غالية من ملعب أنويتا .

نجم اللقاء

لم يتألق الكثير من لاعبي ريال مدريد في مباراة اليوم أمام ريال سوسيداد ، وبالتحديد في الخط الهجومي عدا هيجواين الذي أحرز هدف المباراة الوحيد وبـستثناء هذا الهدف لم يظهر كثيرًا حتى تم استبداله بكريم بنزيما ، لكن تألق رباعي خط الدفاع بشكل ملحوظ حيث تكفل كل من بيبي ، راموس ، أربيلوا وفابيو كوينتراو الذي صنع هدف المباراة بالتصدي لكل محاولات ريال سوسييداد ليحافظوا على تقدم فريقهم ويخرجوا بالمباراة إلى بر الأمان .

الحالة الفنية

قدم ريال مدريد شوطًا أولًا رائعًا ونجح فيه من إحراز هدف المباراة الوحيد، واختلف تمامًا في الشوط الثاني بعد استحواذ من ريال سوسييداد بحثًا عن هدف التعادل ، لكن الدفاع المدريدي كان لهذه المحاولات بالمرصاد .

ردود الأفعال

بعد هذه المباراة أعرب مدرب ريال مدريد جوزيه مورينيو عن سعادته بالفوز على ريال سوسييداد خصوصًا أن المبارة كانت على ملعب سان سابستيان الذي وقع فيه برشلونة في فخ التعادل بهدفين لكل فريق.

لكن أكثر ما أحزن مورينيو هو تعرض ظهيره الأيسر مارسيلو حيث قال " "في سان سباستيان مارسيلو أصيب و كاكا مع 15 دقيقة لعبها أصيب،إصابة مارسيلو كانت مفاجئة بالنسبة لي، أما كاكا فكنت أعرف أنه من الصعب أن يلعب".


القرارات التحكيمية


بالحديث عن الجانب التحكيمي، فقد قاد تلك المباراة ألبيرتو أونديانو مايينكو، الذي نجح إلى حد كبير في إدارة المواجهة الهامة بين ريال سوسييداد وريال مدريد، و كانت معظم قراراته صائبة.