شاهد : برشلونة يُقلص فارق النقاط الأربع برباعية في مرمى خيتافي

انتقم فريق برشلونة لخسارة الدور الأول من نظيره خيتافي برباعية نظيفة في كامب نو ضمن منافسات الجولة الـ 33 من لا ليجا.

المباراة شهدت سيطرة واستحواذ هائلين من جانب الفريق الكتلاني على الكرة وتمكن إنييستا ورفاقه من محاصرة الفريق الضيف في منتصف ميدانه على مدار الشوطين.

أولى المحاولات الكتلانية كانت في الدقيقة 12 عن طريق إنييستا الذي سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكن الحارس مويا تمكن من إبعاد الكرة.

وبعد دقيقتين لاحقتين، افتتح أليكسيس سانشيز مهاجم البرسا التسجيل حين مرر له ميسي الكرة بالصدر، التشيلياني تخطى أليكسيس الآخر وهو صاحب القميص رقم 5 في دفاعات الفريق الزائر وسدد كرة جميلة بباطن القدم على يسار المرمى معلناً تقدم برشلونة في النتيجة بعد مرور أقل من ربع ساعة من عمر المقابلة.

وفي الدقيقة 16، مرر أليكسيس كرة لبيدرو الذي سدد على يسار مويا الذي تمكن من تحويل الكرة إلى ركلة زاوية.

الدقيقة 18 شهدت إلغاء الحكم خوسيه جونزاليس لهدف عن طريق تشافي هيرنانديز لاعب خط وسط برشلونة. ميسي مرر كرة رائعة في العمق للمايسترو الكتلاني الذي رفع الكرة من فوق الحارس وكانت الكرة في طريقها للشباك ولكن دانييل دياز مدافع خيتافي أبعد الكرة لتصطدم برأس ميسي في الأخير وتصير الكرة ركلة مرمى لصالح الفريق الضيف.

بلال أبيدال مدافع برشلونة كان الغائب الحاضر في هذه المباراة حيث هتفت له جماهير الكامب نو بحرارة في الدقيقة 22 وهو رقم القميص الخاص بالدولي الفرنسي الذي أجرى عملية جراحية لزرع الكبد اليوم.

ليونيل ميسي كاد يزور الشباك في الدقيقة 25 بعد أن استلم كرة طولية وسدد ولكن كرته مرت جانبية.

الدقيقة اللاحقة كانت لصالح خيتافي حيث هاجم بقوة وشكل بعض الخطورة على مرمى فالديس وفي الدقيقة 28 سدد روبين بيريز لاعب خط وسط خيتافي كرة اصطدمت بماسكيرانو وذهبت بمحاذاة القائم الأيسر لمرمى البلاوجرانا إلى ركلة ركنية.

اللاعب الشاب إسحاق كوينكا مرر كرة عرضية أرضية إلى أليكسيس ولكن تسديدة الأخير مرت جانبية في الدقيقة 32.

أفضل لاعب في العالم تمكن من تعزيز النتيجة لمصلحة فريقه في الدقيقة 44 بمساعدة ضلع آخر من مثلث برمودا الكتلاني، حيث مرر الرسام "إنييستا" الكرة لميسي الذي مررها له ثانيةً ليهيأ صاحب القميص رقم 8 الكرة بكعبه لليو الذي يتقدم خطوة للأمام ويسدد كرة قوية على يمين الحارس ميجيل أنخيل مويا لتنقضي الحصة الأولى من اللقاء على ثنائية دون رد لمصلحة أصحاب الدار.

وفي الشوط الثاني، استمرت المباراة على نفس المنوال حتى وصلت نسبة استحواذ برشلونة على الكرة إلى 73%.

في الدقيقة 67 سدد كوينكا من زاوية صعبة جداً من الرواق الأيمن وحول الحارس الكرة إلى ركلة زاوية.

وعقب 6 دقائق لاحقة، استطاع أليكسيس إضافة الهدف الشخصي الثاني له والثالث لفريقه إثر عرضية من كوينكا يتفوق سانشيز على أحد عناصر خيتافي ويحول الكرة برأسه بطريقة ممتازة على يسار الحارس.

وفي الدقيقة 75، يواصل ميسي ممارسة واحدة من هواياته المفضلة وهي صناعة الأهداف حيث مرر كرة عرضية من ركلة ثابتة إلى بيدرو رودريجيز الذي حول الكرة بمؤخرة رأسه في الزاوية البعيدة من مرمى مويا موسعاً فارق الأهداف إلى أربعة بالتمام والكمال.

وفي الدقيقة 86 مرر تشافي كرة طولية لميسي ولكن مويا استطاع التصدي لتسديدة ميسي.

الدقيقة 89 شهدت لقطة رائعة من جانب ميسي بعدما مر من لاعبين ثم راوغ دانييل دياز ولكن الهجمة لم تُترجم إلى هدف خامس لتنتهي المباراة على أربعة أهداف مقابل لا شئ لمصلحة صاحب المركز الثاني الذي أصبح على بُعد نقطة واحدة من المتصدر ريال مدريد الذي تتبقى له مباراة صعبة مساء الأربعاء ضد أتلتيكو مدريد في ديربي الغضب.