منتخبنا الوطني يسقط برباعية أمام اليابان في أمم آسيا

تلفزيون الفجر الجديد- تعرض منتخبنا الوطني لكرة القدم، اليوم الاثنين، لهزيمة قاسية أمام منتخب اليابان برباعية نظيفة في أولى مبارياته ببطولة امم آسيا التي تستضيفها أستراليا.

ولم ينجح منتخبنا الوطني في مشاركته التاريخية الأولى في بطولة أمم آسيا بمقارعة حامل لقب النسخة الماضية منتخب اليابان، ورغم الخسارة القاسية تبقى الحظوظ الفلسطينية قائمة في المجموعة الرابعة التي تضم منتخبي العراق والأردن، حيث يتأهل منتخبين للدور الثاني.

وبكر منتخب اليابان في افتتاح التسجيل وتحديدا في الدقيقة السابعة من زمن الشوط الأول عبر اللاعب ياسوهيتو اندو من تسديدة ضعيفة من مسافة بعيدة فشل الحارس رمزي صالح في التصدي لها.

وكانت أول محاولة للمنتخب بعد دقيقة من هذا الهدف بعدما سدد اللاعب اشرف نعمان كرة متوسطة من مسافة بعيدة ابتعدت عن مرمى حارس اليابان.

وشهد هذا الشوط سيطرة مطلقة للاعبي اليابان في ظل التخبط الكبير في أداء منتخبنا الذي عاب على لاعبيه الصعوبة في بناء أي هجمة والتخبط الدفاعي وغياب خط الوسط بشكل كامل ما سمح للاعبي اليابان بالسيطرة وبناء الهجمات بسهولة.

وعزز منخب اليابان تقدمه بهدف ثاني تحقق في الدقيقة الخامسة والعشرين بعد كرة عرضية وصلت إلى اللاعب شينجي اوكازاكي المحترف في صفوف ماينز الالماني ليحول الكرة برأسه في شباك الحارس صالح.

ومنح حكم اللقاء القطري عبد الرحمن عبده وبصورة غريبة منتخب اليابان ضربة جزاء غير مستحقة قبل دقيقة من نهاية الشوط نجح من خلالها نجم ميلان الايطالي كيسوكي هوندا في ترجمتها بسهولة في الشباك، لينتهي الشوط بثلاثية يابانبة ثقيلة على منتخبنا.

وكما الشوط السابق، نجح منتخب اليابان من إضافة الهدف الرابع مبكرا، وأضاف له مايا يوشيدا الهدف الثالث بعد كرة ثابتة عكسها هوندا ليرتقي لها يوشيدا ويحولها بسهولة برأسه على يسار الحارس رمزي صالح.

تحسن أداء لاعبي منتخبنا الوطني خلال مجريات الشوط الثاني مقارنة بسابقه، وتحرر لاعبو منتخبنا واستطاعوا بناء بعض الهجمات وتهديدد المرمى الياباني، ولعل ابرز الفرص كانت في الدقيقة الثانية والستين من كرة ثابتة عكسها عبد الحميد أبو حبيب فشل الحارس الحارس بالتصدي لها لتصل إلى اسماعيل العمور الذي تباطأ في تسديدها ليشتتها الدفاع بعيدا.

وأكمل منتخبنا اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الحادية والسبعين، بعد طرد حكم اللقاء للاعب أحمد محاجنة بعد نيله االبطاقة الصفراء الثانية.

 

وكاد المدافع عبد اللطيف البهداري أن يسجل أول هدف فلسطيني في البطولة الآسيوية في الدقيقة الثانية والثمانين بعد كرة ثابتة عكسها اسماعيل العمور حولها البهداري قوية برأسه لكن كرته جانبت المرمى قليلا، لينتهي اللقاء برباعية يابانية.

الرابط المختصر: