الناطور يقود الزعيم لاكتساح بيت أمر بعشرة أهداف

تلفزيون الفجر الجديد – عدي جعار / ورد رداد: اكتسح نادي مركز طولكرم نظيره بيت أمر بنتيجة ثقيلة بعشرة أهداف مقابل هدف في المباراة التي جمعتهما على أرضية ملعب الشهيد جمال غانم في طولكرم ضمن مباريات دوري الدرجة الأولى.

على الأراضي الكرمية وتحت شعار تحدي الاحتلال دخل نادي بيت أمر لمواجهة مركز طولكرم الطامح لتصويب البوصلة والعودة إلى المسار الصحيح.

بيت أمر الذي قوض الاحتلال دعائمه باعتقال سبعة لاعبين من تشكيلته الأساسية دخل المباراة وفي أم عينيه واضعاً استكمال صحوته التي منحته التفوق على الإسلامي في الجولة الماضية، وبالفعل استطاع تسجيل الهدف الأول في وقت مبكر في الدقيقة "11" عن طريق اللاعب علاء الجعبري الذي سدد ضربة حرة مباشرة ركنها في الزاوية التسعين عجز الحارس عن الوصول اليها.

الزعيم لم ينتظر طويلاً لتسجيل هدف التعادل  فمن عرضية متقنة من الرواق الأيسر وصلت لمحمد صلاج الذي وجد نفسه وحيداً أمام الشباك الفارغة وأودعها هدف الرد السريع من الزعيم الكرمي في الدقيقة "12".

ضربة حرة مباشرة خطيرة في الدقيقة "16" من محمد الناطور مرت من فوق العارضة، تبعتها هجمة أخرى خطيرة من نفس اللاعب انتهت بين يدي الحارس وهجمة ثالثة بنفس الدقيقة انتهت بنفس الطريقة أيضا، لترتد هجمة خطيرة جدا لبيت أمر حيث انفرد اللاعب مصلح عوض في الحارس الذي خرج من مرماه لكن الكرة الساقطة لم تعرف طريق الشباك ليستمر التعادل في مباراة ستشهد أهداف غزيرة.

الدقيقة "22" هجمة خطيرة لمركز طولكرم بعرضية من الصلاج إلى الناطور لكن قدمه لم تصب الكرة لتصل للاعب منصور مصلح الذي لم يتعامل معها جيدا هو الأخر لتضيع فرصة تسجيل الهدف الثاني للمركز.

المركز وبطموح عال لتسجيل الهدف الثاني شن هجمات متتالية على مرمى الحارس محمد الخطيب فسدد الناطور كرة ذكية لكن العارضة تأبى أن يسجل المركز.

ضغط المركز على الخطوط الخلفية لبيت سرعان ما آتت أكلها مرة أخرى بتسجيل الهدف الثاني بعدما تلقى الناطور بينية رائعة من براء أبوليفة استقبلها ودخل إلى مشارف منطقة الجزاء وهيأها بإتقان على قدم الكابتن فادي سليم مودعا الكرة في الشباك بطريقة جميلة واضعا المركز في المقدمة.

مع تسجيل الهدف الثاني بدا وكأن بيت أمر رمى المنديل ورفع الراية البيضاء، فتقلصت مساحة الملعب في حدود منطقة جزاء الفريق الضيف فقط، وتلاعب الناطور في دفاعات الفريق الخليلي طولاً وعرضاً ولكن سوء الطالع وشيء من كبرياء الفريق الضيف لم يسمح للمركز في زيادة الغلة التهديفية.

الدقائق الأخيرة للشوط الأول كان لابد من أن تثمر تمريرات فادي سليم المتقنة في تسجيل الهدف الثالث في اللقاء، وكان لهم ما أرادوا بعدما استقبل منصور مصلح تمريرة  الكابتن سليم ومررها أمام المرمى الخالي للناطور الذي أودعها في الشباك بسلاسة.

كاد الناطور أن يسجل الهدف الرابع لفريقه بعدما استقبل كرة داخل منطقة الجزاء وسددها بقوة على المرمى لكن العارضة وقفت له بالمرصاد من جديد لينتهي الشوط الأول بتفوق الزعيم الكرمي بثلاثة أهداف مقابل هدف.

 مع بداية الشوط الثاني حاول بيت أمر الجريح تدارك نتيجة المباراة والتقدم للأمام، على أمل تسجيل هدف يعيد الفريق من جديد إلى أجواء المباراة فسدد مصلح عوض صاحب الهدف الأول على المرمى في ظل عدم قدرة لاعبيه على اختراق التكتل الدفاعي للزعيم بقيادة نور أبو وحيش ولكن دون جدوى.

في المقابل بدأ الزعيم الكرمي الشوط الثاني من حيث انتهى عليه الشوط الأول فلم يستجيب لضغط بيت أمر ليسجل هدفين متتاليين في الدقائق الأولى عبر الناطور، الأول جاء بمجهود فردي منه وتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، فيما سجل الهاتريك بعدما تلقى عرضية منصور مصلح وسددها كما جاءت في المرمى من الزاوية الضيقة مسجلاً الهدف الخامس في اللقاء ومطلقاً رصاصة الرحمة على فريق بيت أمر.

الزعيم المتعطش للعودة إلى سابق عهده لم يكل ولم يمل ولم تشبع غريزته التهديفية، خمسة أهداف ولم يقتنع الناطور بالهاتريك، فسجل الهدف السادس بنسخة كربونية عن الهدف الخامس وماركة مسجلة للثنائي منصورو الناطور ليسجل بذلك الناطور الهدف السادس في اللقاء والرابع له "سوبر هاتريك".

الثلث ساعة الأولى للشوط الثاني سيطر المركز بها على كافة أرجاء الملعب ولم يعطِ لبيت أمر أي فرصة ليتنفس ويخرج من وسط ملعبه سوى في بعض الهجمات المرتدة عبر عبد الرحمن سرحان ومؤيد الطيط، ولكن جميع محاولاتهم باءت بالفشل أمام صلابة الرباعي الخلفي للزعيم وفي ظل إسناد ودعم كبير وواضح من ثنائي الوسط فادي سليم وممدوح سالم.

المهرجان التهديفي لم يكتمل نصابه بعد، وفادي سليم لم يستنفذ إبداعاته وطاقاته إلى الآن، فاستلم كرة في منتصف ملعب بيت أمر ومررها بينية بين المدافعين واضعاً عمار عنبص في مواجهة الحارس محمد الخطيب ليضعها في الشباك هدفاً سابعاً في اللقاء.

الناطور أراد استغلال الضعف الكبير الذي يعتري الفريق الخليلي وسجل الهدف الخامس له والثامن في المباراة بعدما تهادت الكرة أمامه داخل منطقة الجزاء ليضعها بكل ما يملك من قوة في الشباك.

لم تمضِ دقيقة أخرى، حتى جاء دور منصور مصلح ليسجل الهدف التاسع في اللقاء بعدما تعدى من مدافع بيت أمر بسرعة كبيرة وسددها على الزاوية اليسرى لمرمى بيت أمر لترتطم بالعارضة وتتجاوز الخط هدفاً تاسعاً في مباراة انتظرها عشاق الزعيم من زمن بعيد.

الساحر الفلسطيني، كما يحلو لجماهير الزعيم مناداته، براء أبو ليفة، تعدى في منتصف الملعب من لاعبي بيت أمر بطريقة سلسة رائعة وتقدم للأمام وسدد الكرة بقدمه اليسرى من على حدود منطقة الجزاء زاحفة ذكية عانقت الشباك موقعة على الهدف العاشر لزعيم طولكرم في الدقيقة "84".

الدقائق الأخيرة للقاء طمع المركز في تسجيل مزيد من الأهداف، مستغلاً حالة اليأس والاستسلام لفريق تشتت شمائله وتوزع ما بين الملعب والسجون الإسرائيلية، لكن صافرة الحكم سبقت تسجيل الهدف الحادي عشر في اللقاء لتنتهي المباراة بفوز مستحق واكتساح كبير بعشرة أهداف مقابل هدف يتيم.

الرابط المختصر: