في انجلترا اليوم .. مباريات الرؤوس التي اينعت!

عندما يلتقي تشيلسي مع مفاجأة الموسم السارة ساوثامبتون، ويستضيف مانشستر يونايتد ضيفه المشاغب توتنهام، فإنها مناسبة ليست عادية، بل قمة في إثارة كرة القدم.

هذه الإثارة تتضاعف عندما يصبح اليوم خاصاً بالرؤوس التي أينعت، فهو بالنسبة لتشيلسي شبه حسم للقب الدوري بعد سقوط مانشستر سيتي أمام بيرنلي، ففوز أصحاب الأرض اليوم يعني رفع الفارق مع مانشستر سيتي إلى 8 نقاط، مع بقاء مباراة مؤجلة لهم، مما يجعل خسارتهم اللقب أقرب للمستحيل والمعجزات.

ولم يعد لدى تشيلسي أي التزام غير بطولة الدوري، فقد خرج من كأس الاتحاد الإنجليزي ثم من دوري أبطال أوروبا، وحمل كأس رابطة المحترفين، وهو بالتالي يلعب من دون أية ضغوط بدنية أو ذهنية، مما يجعل إهداره هذا العدد من النقاط .. صعباً جداً.

رأس آخر قد أينع، ألا وهو رأس لويس فان جال، الذي وصفته الصحافة الإنجليزية عندما جاء بالعبقري التكتيكي، ثم وبعد أشهر تساءلت ديلي ميل "من سماه بهذا الاسم؟" وعدم فوزه اليوم مع نجاح ليفربول غداً أمام سوانسي، يعني أن الشياطين الحمر وضعوا أنفسهم في موقف لا يحسدون عليه.

خسر مانشستر يونايتد في ملعبه أمام ارسنال في كأس الاتحاد الإنجليزي، وأنقذ الحارس تيم كرول مواطنه فان جال عندما ارتكب خطأ ساهم بفوز مانشستر بهدف نظيف، ولكن المزيد من الهدايا في إنجلترا أمر غير متوقع، والمطلوب الاعتماد على المستوى، فالانتصارات من دون مستوى التي حققها الفريق في الذهاب، قد لا تفيد في هذه المرحلة من اشتداد المنافسة على كل شيء في البريميرليج.

ويمكن القول إن توتنهام (50 نقطة) يلعب اليوم هو الآخر على الورقة الأخيرة كي يتأهل إلى دوري أبطال أوروبا، فسقوطه أمام صاحب المركز الرابع مانشستر يونايتد (53 نقطة) يعني نسيان حلم التأهل إلى الأبطال لموسم آخر، الأمر الذي سيجعل مسلسل تطوير الفريق ابطأ نوعاً ما.

الرابط المختصر: