​ايام من العزلة اعادت ليفربول الى الواجهة في الدوري الانجليزي

كشفت مصادر إخبارية عن السر خلف عودة فريق ليفربول الانجليزي إلى أفضل حالاته هذا الموسم، بعد البداية السيئة جداً.

وتوقع كثيرون أن يتعرض المدرب الايرلندي بريندان رودجرز للإقالة، وتباكى آخرون على بيع الاوروغوياني لويس سواريز الى برشلونة الاسباني، لكن كل شيء تغير فجأة، وبات ليفربول أفضل فرق انجلترا في العام 2015، محققاً الانتصار تلو الآخر، ليصل إلى المركز الخامس وبفارق 4 نقاط فقط عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني على سلم ترتيب اندية البريميرليج.

صحيفة (ديلي ميل) الانجليزية كشفت عن أسرار تتعلق بهذه الثورة، فقالت: "كان بريندان رودجرز يغلق على نفسه المكتب لأيام، يستيقظ الساعة 3 صباحا، يعد لنفسه الشاي، ويبدأ العمل كل يوم، حتى توصل إلى أن الشكل الحالي هو المثالي لليفربول".

وجاءت خطة (3-4-3) بتفاصيلها التكتيكية الجديدة، فيما لم تأت به الخطط السابقة، واستطاعت عكس مبادىء الكرة الشاملة التي يريدها ويؤمن بها، ليتحول من رجل مطلوب إقالته، إلى رجل يدافع عنه الجميع ويتحدثون عن عبقريته.

الرابط المختصر: