بيرو تهزم فنزويلا وتعقد الحسابات في المجموعة الثالثة بكوبا أمريكا

استغل منتخب بيرو لكرة القدم تفوقه العددي وانتزع فوزا ثمينا 1 / صفر على نظيره الفنزويلي مساء الخميس (صباح اليوم الجمعة بتوقيت جرينتش) في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة بالدور الأول لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) المقامة حاليا في تشيلي.

وعقدت هذه النتيجة الحسابات في المجموعة الثالثة بعدما تساوت المنتخبات الأربعة في رصيد الثلاث نقاط حيث حقق كل منها فوزا واحدا وخسر مباراة واحدة.

ويقتسم منتخبا بيرو والبرازيل صدارة المجموعة حيث سجل كل منهما هدفين مقابل هدفين في شباكه ويحل منتخبا كولومبيا وفنزويلا خلفهما بفارق الأهداف المسجلة فقط حيث أحرز كل منهما هدفا واحدا مقابل هدف واحد في شباكه.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي بعدما فشل كل من الفريقين في هز الشباك رغم طرد اللاعب الفنزويلي فيرناندو أموربييتا في الدقيقة 29 لتنتقل السيطرة على مجريات اللعب من قبضة فريقه إلى قبضة المنتخب البيروفي ولكن دون جدوى.

وفي الشوط الثاني ، واصل المنتخب البيروفي سيطرته على مجريات اللعب وكان الأكثر هجوما لكن هجمات فنزويلا المرتدة ظلت هي الأخطر.

ورغم هذا ، دفع المنتخب الفنزويلي ثمن خطأ أموربييتا غاليا حيث اهتزت شباك الفريق بالهدف الوحيد للمباراة عن طريق المهاجم المخضرم كلاوديو بيتزارو 37/ عاما/ نجم بايرن ميونيخ الألماني في الدقيقة 72 .

وأشعل هذا الفوز الصراع داخل المجموعة على بطاقات التأهل والتي ستحسم من خلال مباراتي كولومبيا مع بيرو والبرازيل مع فنزويلا في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة يوم الأحد المقبل حيث تتساوى فرص الفرق الأربعة حاليا في بلوغ دور الثمانية.

ودخل الفريقان في أجواء المباراة سريعا دون أي فترة لجس النبض حيث تبادل الفريقان الهجمات منذ إطلاق الحكم لصفارة البداية.

وباغت الفنزويلي أليخاندرو جويرا الحارس البيروفي بتسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الثالثة ولكن الحارس أمسكها ببراعة.

وبعدها بثلاث دقائق أخرى، عاند الحظ منتخب فنزويلا وحرمه من افتتاح التسجيل اثر هجمة سريعة في الدقيقة السادسة مرر منها جويرا الكرة عرضية من الناحية اليسرى ولمسها خوسيه سالومون روندون بقدمه من خلف مدافعي بيرو وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى ولكن الحارس تألق برد فعل رائع وأمسك الكرة.

وفي المقابل، كانت لمنتخب بيرو عدة محاولات هجومية ولكن لاعبي الفريق فشلوا في اختراق الدفاع الفنزويلي المتكتل.

بمرور الوقت، تراجع مستوى أداء الفريقين ولكن ظلت المحاولات الهجومية القليلة من منتخب فنزويلا أخطر من مناوشات المنتخب البيروفي.

وأهدر منتخب بيرو فرصة التقدم في الدقيقة 27 اثر هجمة سريعة تهيأت منها الكرة أمام خوسيه باولو جيريرو على بعد خطوات من المرمى لكنه تباطأ قليلا في التسديد ليشتتها الدفاع في الوقت المناسب.

وفي الدقيقة التالية، اضطر حارس المرمى البيروفي بدرو جاليسي للتقدم كثيرا داخل منطقة الجزاء لقطع الكرة من أمام جويرا اثر هجمة سريعة لفنزويلا اجتاز فيها جويرا الدفاع البيروفي ولكن الحارس تدخل في الوقت المناسب.

وتلقى المنتخب الفنزويلي لطمة هائلة في الدقيقة 29 عندما طرد الحكم البوليفي راؤول أوسكارو اللاعب الفنزويلي فيرناندو أموربييتا بسبب تصرف غريب من اللاعب عندما جذب جيريرو من قميص اللعب ليسقطه أرضا في وسط الملعب ثم "داس" بقدمه على فخذ اللاعب فلم يتردد الحكم في طرده.

ونال البيروفي كارلوس لوباتون إنذارا في الدقيقة 37 للخشونة مع جويرا.

وأجرى المنتخب الفنزويلي تغييرا اضطراريا في الدقيقة 38 بنزول المدافع جابرييل سيتشيرو بدلا من لاعب الوسط رونالد فارجاس في محاولة لإيقاف خطورة هجمات بيرو التي تزايدت عقب طرد أموربييتا.

وفشل منتخب بيرو في استغلال تفوقه العددي في الدقائق التالية حيث افتقدت هجماته للدقة المطلوبة رغم سيطرته على مجريات اللعب في المباراة بعد طرد لاعب فنزويلا لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، لعب يوردي ريينا في خط وسط منتخب بيرو بدلا من لوباتون لتنشيط أداء الفريق.

وكالمتوقع ، كثف المنتخب البيروفي هجومه في بداية الشوط الثاني بحثا عن هدف التقدم واخترق كريستيان كويفا الدفاع الفنزويلي بمهارة فائقة في الدقيقة 49 ولكن تسديدته تحولت إلى ركنية وصلت منها الكرة على رأس جيريرو ولكنه حولها فوق العارضة لتضيع فرصتان خطيرتان لمنتخب البيروفي في دقيقة واحدة.

ورد المنتخب الفنزويلي بهجمة سريعة في الدقيقة التالية قادها روندون الذي تعرض للدفع داخل منطقة الجزاء ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب محتسبا ضربة ركنية لروندون.

ولعب جويرا ضربة حرة لمنتخب فنزويلا من الناحية اليسرى في الدقيقة 54 ولكن زملاءه فشلوا في تحويلها إلى داخل المرمى البيروفي حيث أمسك الحارس الكرة بثبات.

وبعد عدة محاولات غير مجدية لمنتخب بيرو وفرص شكلت بعض الإزعاج من الهجوم الفنزويلي لدفاع بيرو، باغت البيروفي خوان مانويل فارجاس الحارس الفنزويلي بتسديدة ساقطة من خارج المنطقة في الدقيقة 66 ولكنها مرت بجوار المقص الأيمن.

وأتبعها فارجاس بتسديدة أخرى في الدقيقة التالية ولكن الكرة مرت هذه المرة بجوار القائم الأيسر.

وأسفرت محاولات بيرو الهجومية أخيرا عن هدف التقدم في الدقيقة 72 والذي أحرزه المهاجم المخضرم كلاوديو بيتزارو.

وجاء الهدف اثر هجمة منظمة سريعة لبيرو حيث استغل لاعبوه الارتباك غير المعتاد من مدافعي فنزويلا داخل منطقة الجزاء واقتربوا كثيرا من المرمى قبل أن تصل الكرة لبيتزارو الذي هيأ الكرة سريعا ثم أطلقها صاروخية لترتطم بيد الحارس ثم بالحافة السفلية للعارضة وتكمل طريقها إلى الشباك.

وشهد الربع ساعة الأخير من المباراة هجمات مكثفة من المنتخب الفنزويلي بحثا عن هدف التعادل ولكن النقص العددي لم يمكن الفريق من تحقيق مراده لينتهي اللقاء بفوز بيرو.

الرابط المختصر: