بلاتر يصل روسيا في أول زيارة بعد فضائح “فيفا”

تلفزيون الفجر الجديد- علم لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أن رئيسه المستقيل السويسري جوزيف بلاتر وصل، مساء امس  الخميس، إلى مدينة سان بطرسبورغ الروسية التي تحتضن قرعة تصفيات كأس العالم 2018 المقررة نهائياتها في روسيا.

وهي المرة الأولى التي يغادر فيها بلاتر الأراضي السويسرية منذ فضيحة الفساد "فيفاغيت" التي فجرها القضاء الأميركي في 27 مايو الماضي في زيوريخ، عشية الانتخابات الرئاسية وأدت إلى اعتقالات عدة في صفوف أعضاء وشركاء للفيفا وأيضا إلى فتح تحقيق مستقبل من قبل القضاء السويسري بشأن منح استضافة كأس العالم عام 2018 في روسيا و2022 في قطر.

ونفت روسيا وقطر أي اتهامات بالفساد فيما يتعلق بملفي الاستضافة، واعتبرت موسكو أن هناك حملة غربية لسحب استضافة كأس العالم منها.

وسيلقي بلاتر كلمة خلال حفل القرعة المقرر بعد غد السبت بعد كلمة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وسيشرف على القرعة الأمين العام للفيفا الفرنسي جيروم فالك الذي وصل إلى روسيا منذ الاثنين الماضي.
وعلى هامش القرعة، سيلتقي بوتين مع بلاتر.

ويستمر بلاتر في مهمته على رأس الفيفا حتى الـ26 من فبراير 2016، وهو الموعد الذي حددته اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لعقد الجمعية العمومية غير العادية وانتخاب رئيس جديد.

وقدم بلاتر استقالته من رئاسة الفيفا بشكل مفاجئ في الثاني من يونيو الماضي بعد 4 أيام على فوزه بولاية 5 على التوالي تحت وطأة فضائح الفساد المتتالية، ودعا إلى جمعية عمومية غير عادية لانتخاب رئيس جديد.

فقبل يومين من الانتخابات، ألقت السلطات السويسرية القبض على 7 مسؤولين على مستوى عال في الفيفا بطلب من القضاء الأميركي.

ووجهت اتهامات بالإجمال إلى 14 شخصا من مسؤولين في اتحادات كرة قدم أو في شركات للتسويق الرياضي، وذلك بتهم الرشوة وتبييض الأموال.

وأجبرت هذه الفضائح بلاتر على عدم حضور نهائي كأس العالم للشباب الشهر الماضي في نيوزيلندا، ونهائي كأس العالم للسيدات في كندا.