بيدرو يُكذب المدير الرياضي: لا أريد الرحيل!

تلفزيون الفجر الجديد-  أبدى الجناح الهجومي الإسباني الدولي بيدرو رودريجيز حزنه الشديد بالرغم من نجاحه في تسجيل هدف فوز فريقه بلقب السوبر الأوروبي مساء أمس الأربعاء أمام إشبيلية الإسباني بـ5-4، إذ لم يشارك زملائه احتفالهم لدى تسلم ميداليات البطولة وكأسها بالشكل المطلوب عقب نهاية اللقاء.

 

ويرجع السبب في ذلك إلى غضبه وعدم تفهمه لتصريحات المدير الرياضي لفريقه برشلونة "روبيرت فيرنانديز" اليوم الأربعاء بشأن رغبته في الرحيل عن العملاق الكتالوني، حيث علَّق بيدرو عقب نهاية اللقاء قائلاً "لست سعيداً تماماً بذلك الوضع، فقد قال روبيرتو ما لا يعلمه. فقد قمت بالحديث مع الرئيس، المدرب وقادة الفريق، إلا أنني لم أتحدث معه -فيرنانديز- سوى لثوانٍ معدودةٍ، وقد استغل ذلك للإدلاء بتصريحٍ خاطئٍ تماماً بشأن رغبتي في الرحيل عن الفريق، إنه لا يفهم نهائياً كيف أشعر تجاه هذا الفريق".

 

وأضاف بيدريتو البالغ عمره 28 عاماً "بغض النظر عن الشائعات التي تحدثت عن رحيلي هذا الصيف، فأنا لم أكن سعيداً بتلك الأخبار، وسأظل مشجعاً وفياً للبارسا في جميع الأحوال. أنا لاعبٌ طموح، وقد انتابني الغضب عندما علمت بأنني سأجلس على مقاعد البدلاء في تلك المباراة بالرغم من تزايد فرصة مشاركتي عقب إصابة زميلي نيمار. لا أرغب في الرحيل عن برشلونة، فهي ليست مسألة أموال، فالأمر أكثر تعقيداً من ذلك بكثير، أنا أسعى للاستمرارية في اللعب، بينما يفضل إنريكي إشراك لاعبين آخرين، وقد انتظرت فرصتي لوقتٍ طويل".

 

ومن جانبه، واصل المدير الرياضي تصريحاته بشأن بيدرو دون الاستماع لتصريحات اللاعب قائلاً "مازلنا نريد الإبقاء على بيدرو، نتمنى ذلك ولكنها رغبة اللاعب".

 

وبدوره، علَّق المدرب لويس إنريكي على عدم إقحامه لنجمه منذ البداية قائلاً "لم يتدرب بيدرو معنا خلال اليومين الماضيين بشكلٍ طبيعيٍ بسبب معاناته من آلامٍ عضليةٍ، كنت على علمٍ جيدٍ بحالته البدنية وقد اتخذت القرار الأفضل لمصلحة الفريق، ولو عاد بي الزمن لكنت قد اتخذت هذا القرار من جديد".