72 ساعة تفصل ريال مدريد عن اعلان صفقة دي خيا

تتبقى 3 ايام فقط على اغلاق سوق الانتقالات الصيفية، ولا يزال ريال مدريد، وصيف بطل الدوري الاسباني لكرة القدم، لم يغلق بعد صفقة دافيد دي خيا، حارس مرمى مانشستر يونايتد الانجليزي، والذي قد يرى نفسه حبيس الدكة طوال الموسم في حالة عدم مغادرته معقل اولد ترافورد.

ويوجد اتفاق بين النادي الملكي وحارس المرمى منذ اشهر، ولكن عدم توصل الناديين لإتفاق جعل صفقة الدولي الاسباني تتعقد خصوصا ان الهولندي لويس فان غال، مدرب مانشستر يونايتد ضغط على ادارة النادي الانجليزي لكي لا يسمحوا لدي خيا للخروج بسهولة.

ووفقا لما ذكرته صحيفة (آس) الاسبانية في عددها الصادر السبت، فإن قادة ريال مدريد يسعون بأن يتم تقديم دي خيا الثلاثاء على ملعب (سانتياجو برنابيو)، ومن المتوقع ان يتواجد دي خيا مساء الاثنين في العاصمة الاسبانية مدريد، حيث سينضم الى معسكر المنتخب الاسباني.

وجعل فان غال الامور تتعقد، وكان قادة ريال مدريد يتوقعون ان تغلق الصفقة بسهولة، خصوصا ان دي خيا رفض تمديد عقده والذي سينتهي في عام 2016، وقدم النادي النادي الملكي عرضا بقيمة 25 مليون يورو في حين ان ادارة يونايتد تطالب بعرض يناهز الـ 40 مليون يورو.

ومن جهة اخرى، فإن قادة ريال مدريد لا يرغبون في ترك دي خيا بهذه المحنة، ويسعون جاهدا في تجنب استمراره لعام آخر، اذ قد يجد نفسه يعيش جحيما رفقة لويس فان غال، الاخير استبعد حارس المرمى في المباريات الاولى بالدوري الانجليزي ونفس الشيء في الدور التمهيدي لدوري ابطال اوروبا، بالاضافة الى اتهامه علنا انه لا يرغب باللعب في الفريق.

ولا يزال ادوارد، المدير التنفيذي لليونايتد يشعر باستياء كبير، حيث ان قادة الحمر يشعرون انه تم استغلالهم من طرف سيرجيو راموس لكي يمدد عقده مع النادي الملكي، وفي الوقت الراهن فإن علاقة الناديين متوترة وهو الامر الذي جعل مانشستر يونايتد لا يتخلى عن دي خيا بسهولة، وبلا شك فإن الـ72 ساعة مقبلة ستكون حاسمة لتحديد مصير دافيد دي خيا، والذي تم اختياره كأفضل حارس مرمى في الدوري الانجليزي خلال الموسم الماضي.