ريال مدريد يلعب على وتر مورينيو من أجل سرقة جوهرة تشيلسي

يبدو أن نادي ريال مدريد الاسباني لن يضيع فرصة توتر العلاقة بين صانع الالعاب البلجيكي ايدين هازارد نجم فريق تشيلسي الانجليزي ومدربه البرتغالي جوزيه مورينيو.

وطبقا لما أورده موقع (فيتشاخيس) الاسباني الذي يهتم بسوق الإنتقالات، فإن رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز سوف يتحرك خلال الأيام القليلة المقبلة من أجل تقديم عرضا لإدارة البلوز للحصول على خدمات اللاعب ابن الـ 24 عاما.

وأكد الموقع بأن بيريز سوف يلعب على وتر الخلافات التي تلوح في الأفق بين اللاعب و"السبيشيال وان" من أجل إنهاء الصفقة بأقل تكلفة ممكنة على أن ينضم اللاعب لكتيبة الميرنغي بنهاية الموسم الحالي.

وكان هازارد عانى من الجلوس على دكة احتياط مورينيو خلال مباراة أستون فيلا في الجولة التاسعة من الدوري الانجليزي، ثم خرج المدرب البرتغالي عقب المباراة بتصريحات أكد فيها أن اللاعب لن يشارك بصفة اساسية حتى يستعيد مستواه المعهود لكي ينافس الثنائي بيدرو وويليان على مركز أساسي في تشكيلة البلوز.

يذكر أن ريال مدريد يضع هازارد تحت مجهره منذ الموسم الماضي لكي يضمه إلى تشكيلته، وهو الذي تنبأ له الجميع بأن يكون خليفة الدون البرتغالي كريستيانو رونالدو لما يتميز به من سرعة فائقة ومهارة كبيرة.