أخطر مسدد ركلات حرة اوروبيا متواجد في روما

تعد الأهداف المسجلة من الركلات الحرة المباشرة في كرة القدم هي الأكثر تفاعلًا من جانب عشاق الساحرة المستديرة، فهي تبرز مدى دقة ومهارة اللاعب في التوجيه واتخاذ القرار واختيار زاوية التصويب.

ولا نبالغ حينما نقول أن التسجيل من ركلات ثابتة كفيل بصناعة شهرة وشعبية استثنائية للاعب، وأبرز الأمثلة على ذلك النجم الانجليزي ديفيد بيكهام، السهم الذهبي الذي طالما أبدع وتفنن في تنفيذ الركلات الحرة بروعة واقتدار، وما زالت المباريات التي حسمها بيكهام بتلك النوعية من الأهداف محفورة في وجدان عشاقه.

وكذلك اشتهر النجم الفرنسي ميشيل بلاتيني بدقته في التسجيل منها أيضًا، كما كان مواطنه زين الدين زيدان أحد البارعين القلائل في توجيه الكرات الثابتة في أصعب الزوايا.

وفي عصرنا الحالي يبدو أن النجم البوسني ميراليم بيانيتش سيتوج على عرش الركلات الثابتة بلا منازع، اللاعب ابن الـ 25 عامًا تمكن من تسجيل 4 أهداف هذا الموسم بقميص فريقه روما الايطالي، ثلاثة منها تم تسجيلها من ضربات حرة مباشرة.

هدفه الأول كان في شباك العملاق الايطالي جيجي بوفون حارس يوفنتوس في الثلاثين من شهر أغسطس الماضي، ثم أضاف الهدف الثاني في شباك كاربي في السادس عشر من شهر سبتمبر، قبل أن يسجل ركلة رائعة ثالثة في شباك ايمبولي منذ يومين.

دقة بيانيتش هذا الموسم هي أبرز معالم روما في الكالتشيو، إضافة إلى مساهمته في صناعة الأهداف حيث تمكن من صناعة 4 أهداف حتى الآن في الموسم الحالي من الدوري الايطالي، وهو ما جعله أحد المطلوبين من كبار الأندية الأوروبية وعلى رأسهم برشلونة الاسباني.

الرابط المختصر: