كريستيانو رونالدو ثاني أسوأ منفذ لركلات الجزاء في ريال مدريد

تلفزيون الفجر الجديد- أخفق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في تصويب ركلة جزاء في مباراة فريقه عشية يوم الأحد أمام إشبيلية.

وأضاع كريستيانو في الدقيقة 57 ركلة جزاء مُنحت لفريقه بعد عرقلة تعرض لها زميله مودريتش في منطقة جزاء المنافس.

النجم البرتغالي في الواقع كان على موعد مع ثالث ضربة جزاء يُضيعها هذا الموسم كأسوأ سجل له في مسيرته الكروية، وذلك من أصل 11 ضربة انبرى لها.

بالمجمل.. تشير لغة الأرقام إلى أنَّ البرتغالي سدد 75 ركلة جزاء بقميص ريال مدريد منذ 2009 استطاع تسجيل 65 وأضاع 10. 

وفي تاريخ ريال مدريد ضمن مسابقة الليجا يُعد رونالدو ثاني أكثر من أضاع ضربات الجزاء بواقع 8 ركلات، وهو رقم يقل بركلة واحدة عن العدد الذي أضاعه هوجو سانشيز.